فييرا في لقاء عاطفي يعود إلى أرسنال خصماً

فييرا في لقاء عاطفي يعود إلى أرسنال خصماً

18 أكتوبر 2021
فييرا من أساطير نادي أرسنال (Getty)
+ الخط -

يلتقي نادي أرسنال الإنكليزي نظيره كريستال بالاس، في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم اليوم الإثنين، خلال المرحلة الثامنة من عمر المسابقة، وتبدو المواجهة على الورق بالنسبة للجماهير طبيعية، كأي لقاء آخر، لكنها لن تكون كذلك للبعض.

يقود فريق كريستال بالاس، المدرب الفرنسي واللاعب السابق باتريك فييرا، الذي يعد من أساطير نادي أرسنال، الذين صنعوا إنجازات النادي من عام 1996 حتى 2005، وحصد برفقته لقب الدوري 3 مرات والكأس الإنكليزية في 4 مناسبات مع المدرب أرسين فينغر.

وعرف فريق أرسنال في ذلك الوقت تحديداً بموسم 2003-2004 بالفريق الذي لا يقهر في إنكلترا، حين حقق الغانرز دوري اللاهزيمة بعدم خسارته في أي مباراة.

وكان فييرا قد تحدّث عن اللقاء في مؤتمر صحافي الجمعة، ليظهر كيفية تعامله مع اللقاء: "أتطلع لخوض المباراة حقاً، حظيت بفرصة الدفاع عن ألوان أرسنال لتسع سنوات، وصلت إلى النادي صبياً وغادرته رجلاً".

وتابع في هذا الصدد: "في هذا النادي يمكنني القول إنني قدمت أفضل مستوياتي كلاعب، من البديهي أن تكون العودة عاطفية لكنني سأضع ذلك جانباً لأنه سيكون من المهم جداً بالنسبة للنادي أن نؤدي جيدا وأن نحصل على النقاط".

ويعلم فييرا أهمية تحقيق النقاط أمام أرسنال رغم المواجهة العاطفية في ملعب الإمارات، ولا سيما أن نادي كريستال بالاس لم يحقق الفوز سوى مرة واحدة في آخر 7 مباريات، ويحتل حالياً المركز الرابع عشر.

المساهمون