غوارديولا واعتذارات متواصلة.. بين تصريحات متسرعة واختيارات صادمة

غوارديولا واعتذارات متواصلة.. بين تصريحات متسرعة واختيارات صادمة

21 فبراير 2024
غوارديولا أساء التقدير في بعض المناسبات (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -

بادر الإسباني، بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي، إلى تقديم اعتذار علني إلى لاعب الفريق السابق، كالفين فيليبس، الذي غادر الفريق في الميركاتو الشتوي، منتقلاً إلى نادي ويستهام بعد أن وضعه المدرب الإسباني خارج حساباته في المباريات السابقة، رغم أنه أصرّ على التعاقد معه في وقت سابق، وفق ما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وكان المدرب السابق لنادي برشلونة الإسباني، قد أدلى بتصريحات سابقة، انتقد من خلالها وزن اللاعب الزائد بعد مشاركته في نهائيات كأس العالم في قطر، معتبراً أن وزنه لا يتماشى مع ما يجب أن يكون عليه وزن لاعب محترف، ما سبب أزمة نفسية إلى اللاعب بعد انتقادات المدرب.

غوارديولا اعتذر سابقاً من جيرارد

وكان المدرب الإسباني قد قدم في فترة سابقة اعتذاره إلى الإنكليزي، ستيفين جيرارد، عندما ذكّر في أحد المؤتمرات الصحافية، بالخطأ الذي ارتكبه قبل مواسم، وحرم فريقه ليفربول من الحصول على لقب الدوري بخسارة حاسمة أمام تشلسي، وهو تصريح أثار جدلاً كبيراً في إنكلترا، حيث لم يكن يتوقع أن يسيء الإسباني التعبير في حق لاعب أسطوري.

كما قدّم غوارديولا في نهاية الموسم الماضي، اعتذاراً إلى النجم الجزائري رياض محرز في عام 2019، وفق ما ذكرته صحيفة "ليكيب" الفرنسية، عندما كان لاعباً في صفوف "السيتي" بسبب عدم الاعتماد عليه بشكل منتظم في تشكيلة الفريق، معتبراً أنه كان مجبراً على بعض القرارات، وقد واجه الإسباني انتقادات بسب تجاهل قائد "الخضر" في عديد المناسبات، بل إنه في بعض المباريات لم يقم بتغييرات طوال 90 دقيقة، ورغم ذلك لم يُقحم محرز أثناء اللعب مثلما انتظر الجميع.

واعتذارات الإسباني لم تقترن بتجربته مع مانشستر سيتي فقط، بل كانت أيضا في تجربته مع بايرن ميونخ، عندما قدّم اعتذاره للمدربين في الدوري الإنكليزي، بعد أن اعتبرت بعض الأطراف أنه بصدد تسليط ضغط على المدربين في هذا الدوري، وأكد في مؤتمر صحافي في عام 2019، أنه يحترم كل المدربين في إنكلترا.

وتعددت المناسبات التي قدّم خلالها الإسباني اعتذاراته لعديد الأطراف، منها جماهير فريقه، فالإسباني الذي يعرف بحسن إدارة المؤتمرات الصحافية، أساء التقدير، وقد يكون ذلك بسبب ضغط المباريات، وحرصه الكبير على تحقيق أفضل النتائج، مثلما دفعته بعض الاختيارات الغريبة نسبياً إلى الاعتذار من لاعبيه، حيث يعتقد بدوره أنه ظلمهم في بعض القرارات الفنية.

المساهمون