غاريث بيل يُفسد احتفالات ريال مدريد في "الليغا" بتصرف غريب

غاريث بيل يُفسد احتفالات ريال مدريد في "الليغا" بتصرف غريب

30 ابريل 2022
يواصل بيل استفزاز جماهير ريال مدريد بتصرفاته (جوزيه برايتون/Getty)
+ الخط -

أفسد نجم نادي ريال مدريد، الويلزي غاريث بيل احتفالات فريقه بلقب الدوري الإسباني، عقب فوزهم أمام إسبانيول في المباراة التي جمعت بينهما، السبت، بأربعة أهداف دون مقابل، وواصل تصرفاته الغريبة تجاه زملائه الذين لا ذنب لهم بما يحدث بينه وبين مجلس الإدارة.

وذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية أنّ لاعبي ريال مدريد والجماهير تساءلوا عن مكان النجم الويلزي، ولم يظهر له أثر على أرضية الميدان ولا في ملعب "سانتياغو بيرنابيو"، وهي رسالة منه تُبرز سوء علاقته بالنادي.

وإن كان مبرر البعض بأنّ بيل يعاني الإصابة على مستوى الظهر، إلا أنّ هذا التبرير لا يبدو كافياً، بما أنّ عديد اللاعبين المصابين، مثل البلجيكي إدين هازارد وثنائي الدفاع ناتشو وميليتاو، تجاوزوا مشاكلهم الصحية لحضور الحدث التاريخي والاحتفال مع الجماهير.

ووصفت الصحيفة تصرف بيل بأنّه قلة احترام منه تجاه ناديه ومشجعيه، مذكّرة بعدة تصرفات مسيئة منه طوال السنوات الأخيرة، بعدما خرج من حسابات المدير الفني السابق الفرنسي زين الدين زيدان.

وخلال 7 سنوات قضاها بيل مع ريال مدريد، عاش فترة أولى مميزة بمساهمته في تحقيق الألقاب، ثم انقلب حلمه الوردي إلى كابوس، وباشر إساءاته عبر تفضيله رياضة الغولف على متابعة فريقه، كذلك رفعه علماً كتب عليه "ويلز الغولف مدريد"، في إشارة منه إلى أن ناديه يبقى آخر اهتماماته.

ومن المرتقب أن يعتزل بيل مع نهاية الموسم، نظراً لتكرار فشله في العودة واستعادة بريقه حتى عند عودته إلى توتنهام هوتسبيرز الإنكليزي، لكنه أصر على الاستمرار مع ريال مدريد وتلقي مستحقاته لغاية انقضاء عقده، حتى وإن استدعى ذلك عدم مشاركته مع الفريق طيلة الموسم.

المساهمون