طرد وهدف ملغى وركلتا جزاء في لقاء السيتي وفولهام.. والشريف يوضح

طرد وهدف ملغى وركلتا جزاء في لقاء السيتي وفولهام.. والشريف يوضح

05 نوفمبر 2022
كشف جمال بلماضي عن رأيه بما حدث في مواجهة السيتي وفولهام (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -

أثارت المواجهة التي جمعت بين نادي مانشستر سيتي وضيفه فريق فولهام على ستاد "الاتحاد"، وانتهت بفوز رفاق هالاند بهدفين مقابل هدف، السبت، ضمن منافسات الأسبوع الـ(15)، من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، الكثير من التساؤلات بسبب قرارات الحكم دارين إنغلاند.

وكشف الخبير التحكيمي الخاص بـ"العربي الجديد"، جمال الشريف، عن رأيه بطرد مدافع مانشستر سيتي واحتساب ركلة جزاء لفولهام في الشوط الأول، بقوله: "في الدقيقة 25، كرة ممررة باتجاه هاري ويلسون لاعب فولهام، الذي دخل منطقة الجزاء، وأصبح قريباً من المرمى، بعدما تجاوز جميع منافسيه".

وتابع "قام جواو كانسيلو مدافع مانشستر سيتي بالتحرك سريعاً، ومد ساقه اليسرى أمام منافسيه، من دون محاولة لعب الكرة، وعرقل لاعب فولهام، الذي اختل توازنه وسقط في منطقة الجزاء، ليحتسب الحكم قراراً بوجود ركلة جزاء، وكان قراراً صحيحاً، وأضاف إليه الورقة الحمراء لمدافع مانشستر سيتي".

وأردف "استخدم مدافع مانشستر سيتي ساقه وفخذه ودفع منافسه في فولهام، بعدما قام كانسيلو بدفع خصمه من الخلف على ظهره، عبر ساعد يده اليسرى، حيث لم يقم مدافع مانشستر بالمحاولة على لعب الكرة، والدفع يعد من الحالات التي توصف بأنها عدم محاولة اللاعب المنافسة على الكرة".

وأوضح الحكم الدولي السابق "عدم تخفيض العقوبة للورقة الصفراء، يعود سببه إلى أنه كان من المستحيل أن يلعب مدافع مانشستر سيتي الكرة، لأنه لم يبحث عنها أو يحاول لعبها، والعقوبة الانضباطية هي الطرد ولا تخفض إلى الإنذار، وبالتالي قرار الحكم صحيح باحتساب ركلة جزاء ورد مدافع مانشستر سيتي، بسبب وجود فرصة محققة لتسجيل لاعب فولهام هدفاً في شباك منافسه".

وعن إلغاء الهدف لصالح مانشستر سيتي، أجاب الشريف "في الدقيقة 74، كرة مرفوعة من دي بروين من الجهة اليسرى باتجاه عمق منطقة الجزاء، ارتقى لها هالاند، وأحرز هدفاً ثانياً برأسه، لكن تقنية الفيديو المساعد الفار تدخلت".

وواصل الشريف حديثه "لقد كان هالاند في موقف تسلل بحسب تقنية الفيديو، حيث كان يتقدم في لحظة الكرة إليه على آخر ثاني مدافع، وهو عيسى ديوب، وبالتالي كان النرويجي أقرب إلى خط المرمى، وكان في موقف تسلل، وقرار الحكم المستند لتقنية الفار بوجود تسلل، كان صحيحاً".

وحول ركلة الجزاء لصالح مانشستر سيتي قبل نهاية المباراة، أضاف الشريف "في الدقيقة 93، كرة ملعوبة بمنطقة الجزاء، سيطر عليها دي بروين، الذي حاول تغيير اتجاهه، لكن روبنسون مدافع فولهام، قام بعملية عرقلة للقدم لليمنى لمنافسه من الخلف، ما أدى لاختلال توازن لاعب مانشستر سيتي فسقط داخل منطقة الجزاء".

واختتم الشريف حديثه "الحكم القريب الذي يمتلك زاوية رؤية واضحة ومفتوحة لم يتردد باتخاذ قرار إعلان ركلة جزاء، وجرى دعمه من حجرة الفار، وبالتالي قرار الحكم كان صحيحاً باحتساب ركلة جزاء لصالح مانشستر سيتي".

المساهمون