صدفة غريبة: محرز وتوغاي يختصران المسافات بهدف في الوقت ذاته

صدفة غريبة: محرز وتوغاي يختصران المسافات بهدف في الوقت ذاته

07 ديسمبر 2021
محرز سجل هدف السيتي الوحيد (جاك غويز/فرانس برس/ مات ماكنيلتي/Getty)
+ الخط -

سجل النجم الجزائري رياض محرز هدف فريقه مانشستر سيتي الوحيد في اللقاء الذي جمعه بنظيره لايبزيغ الألماني اليوم الثلاثاء، بالجولة السادسة والأخيرة من دور مجموعات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم على ملعب ريد بول أرينا، بغياب الجماهير بسبب قيود فيروس كورونا في ألمانيا.

وفي الدقيقة 75 و55 ثانية بينما كان نادي مانشستر سيتي متأخراً بالنتيجة 0-2، استطاع محرز استغلال كرة عرضية نموذجية ليهزّ الشباك، ليصل للهدف التاسع في جميع البطولات هذا الموسم متفوقاً على جميع زملائه في الفريق.

المصادفة في هذه الليلة أنّه وبعدما سجل محرز هدفه، نجح منتخب بلاده الجزائر مباشرة في تسجيل هدفه الأول في المباراة التي كانت تجمعه بنظيره المصري في كأس العرب 2021 المقامة حالياً في قطر، عن طريق محمد توغاي في الدقيقة 18 و51 ثانية من عمر المباراة.

وتزامن هدف محرز مع هدف زميله توغاي، الذي هز الشباك للجزائر عند الساعة 10:18 بتوقيت الدوحة تقريباً، في مصادفة مثيرة، إذ جاء هدف نجم السيتي تقريباً عند الساعة 10:17 دقيقة بتوقيت الدوحة، مع العلم أن محرز دعم زملاءه قبل أيام حين التقى بعض الجماهير الجزائرية على هامش مباراة السيتي ونظيره واتفورد في الدوري الإنكليزي الممتاز.

وأفرح محرز وتوغاي ملايين الجزائريين من لايبزيغ في ألمانيا بالقارة الأوروبية إلى الدوحة عاصمة قطر، مع العلم أن المسافة بين المدينتين 5,741 كلم، ويحتاج الشخص لقطعها بالسيارة ليومين و21 ساعة دون توقف.

المساهمون