سيرجيو راموس: ألعب في نادٍ عظيم وكأس العالم كان حُلماً

سيرجيو راموس: ألعب في نادٍ عظيم وكأس العالم كان حُلماً

14 نوفمبر 2022
لن يشارك راموس مع إسبانيا في مونديال قطر (غلين غيرفوت/Getty)
+ الخط -

وجه النجم المخضرم سيرجيو راموس، مدافع نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، رسالة إلى الجماهير الرياضية، بعدما جرى استبعاده عن تشكيلة منتخب إسبانيا التي ستشارك ببطولة كأس العالم 2022 في قطر، التي تنطلق في العشرين من الشهر الحالي، بالمواجهة الافتتاحية بين "العنابي" ومنتخب الإكوادور.

وقام سيرجيو راموس بنشر رسالته على حسابه في موقع "إنستغرام"، مع قيامه بوضع صوره مرتدياً قميص منتخب إسبانيا، بالإضافة إلى الألقاب التي حققها (مونديال 2010، يورو 2008، 2012)، ليعلق بعدها: "لقد كان الموسم الماضي صعباً بالنسبة لي نتيجة الإصابات والانسجام مع نادٍ جديد ومدينة جديدة".

وأوضح أنه "قمت بتكريس نفسي جسدياً ونفسياً وروحياً، حتى أتعافي وأعود إلى الأوضاع الحالية، التي لطالما اعتدت عليها، مستعيناً بالأهداف والطموحات التي يضعها الإنسان دائماً لنفسه. أستطيع القول إنني لحسن حظي أشعر في هذا الموسم بالعودة إلى الاستمتاع بكرة القدم".

وأردف "ألعب في نادٍ عظيم ومدينة رائعة مثل باريس. بالطبع كأس العالم كان أحد الأحلام الكبيرة التي أردت تحقيقها، وكان من الممكن أن تكون هذه المشاركة الخامسة لي، لكن لسوء الحظ سأضطر لمشاهدتها من المنزل، وهذا أمر صعب، لكن الشمس ستظل تشرق في الصباح".

واختتم نجم باريس سان جيرمان رسالته بالقول "لن أقوم بتغيير أي شيء بالنسبة لي، سواء عقليتي أو شغفي والتزامي وجهدي، بالإضافة إلى التفاني والتفكير في كرة طوال الـ24 ساعة. هذا ما أشعر به، وأردت مشاركته معكم جميعا. شكرا لكم على الدعم. هناك الكثير من التحديات والأهداف في المستقبل. أراكم قريبا وأتمنى لكم الأفضل. تحيا إسبانيا!".

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Sergio Ramos (@sergioramos)

المساهمون