ريال مدريد وأتلتيكو قمة نارية بعنوان: لا شيء غير الفوز

ريال مدريد وأتلتيكو قمة نارية بعنوان: لا شيء غير الفوز

25 فبراير 2023
أتلتيكو لم ينتصر في ملعب سانتياغو برنابيو منذ فترة طويلة (توماس كوكس/Getty)
+ الخط -

تتجه أنظار عشاق كرة القدم، السبت، إلى الديربي رقم 232 بين نادي ريال مدريد وأتلتيكو مدريد ضمن الأسبوع الـ23 من مسابقة الدوري الإسباني لكرة القدم، الذي يتطلع فيه فريق المدرب الإيطالي المخضرم، كارلو أنشيلوتي، لتحقيق الانتصار حتى لا يبتعد أكثر عن منافسه المباشر على اللقب الغريم برشلونة متصدر ترتيب البطولة مع تشافي هيرنانديز، في وقت يصبو الروخيبلانكوس للفوز هو الآخر من أجل استمرار المنافسة على مقعدٍ مؤهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، خاصة أن الغياب عن المسابقة الأهم سيكون بمثابة الضربة القاضية للمدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني.

ويدخل ريال مدريد هذا اللقاء منتشياً بعد انتصاره على نظيره ليفربول يوم الثلاثاء بنتيجة 5-2 في دوري أبطال أوروبا على ملعب أنفيلد رود في إنكلترا، بفضل تألق فينيسيوس جونيور، النجم البرازيلي المتوهج بشكل لافت إضافة للقائد كريم بنزيمة الذي أحرز هدفين أيضاً، بعد التأخر في البداية أمام الريدز بهدفين دون مقابل.

ويقدم العديد من لاعبي النادي الملكي مستويات مميزة على غرار الكرواتي لوكا مودريتش وكذلك فيدي فالفيردي والألماني توني كروس، ولا سيما أن الجميع حقق مؤخراً لقب كأس العالم للأندية التي أقيمت في المغرب على حساب نادي الهلال السعودي في النهائي بعد الفوز في نصف النهائي على الأهلي المصري.

وسيفتقد النادي الملكي لجهود المدافع النمساوي ديفيد ألابا والمهاجم البرازيلي رودريغو بمباراة الديربي وثم الكلاسيكو أمام برشلونة في نصف نهائي كأس الملك، للإصابة، بحسب ما أظهرته الفحوصات التي خضعا لها بالرنين المغناطيسي، إذ يعاني الأول من إصابة عضلية في الفخذ اليمنى وسيغيب بحدود الشهر، فيما تكمن مشكلة الثاني في الساق اليسرى وسيبتعد حوالي 10 أيام.

من جانبه سيكون هدف أتلتيكو مدريد في هذا الاختبار الصعب على ملعب "سانتياغو برنابيو"، إنهاء العقدة التي لازمته في السنوات الأخيرة، وتحقيق انتصار أول يروي به تعطش عشاقه لخطف الفوز هناك، وتأكيد أحقيته بالتأهل إلى دوري الأبطال الموسم المقبل، حيث يحتل المركز الرابع بفارق نقطتين عن ريال سوسييداد الثالث، متقدماً على ريال بيتيس الخامس بأربع نقاط، بالتالي ربما يصبح مركزه مهدداً بالخطر في الجولات القادمة بحال تلقى الهزيمة، وسيفتقد الفريق لجهود الأرجنتيني رودريغو دي بول وسرخيو ريغيلون بسبب الإصابة، فيما سيعود المونتينغري ستيفان سافيتش بنسبة كبيرة للعب في الديربي.

وكان أتلتيكو مدريد قد تحضر لمواجهة ديربي العاصمة ضد الريال حامل اللقب، بفوز صعب على ضيفه أثلتيك بلباو 1-صفر الأحد في المرحلة الماضية، بفضل نجمه الفرنسي أنطوان غريزمان الذي أهداه الانتصار الثاني عشر هذا الموسم بتسجيله هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 73، ليصل للهدف رقم 7 في الدوري هذا الموسم.

المساهمون