رونالدو يودع "يورو 2020" برسالة مؤثرة ويشكر البرتغاليين

رونالدو يودع "يورو 2020" برسالة مؤثرة ويشكر البرتغاليين

28 يونيو 2021
رونالدو ودع البطولة الأوروبية باكراً (Getty)
+ الخط -

لم يحد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن القاعدة، إذ خاطب متابعيه ومشجعي المنتخب عبر رسالة مؤثرة، نشرها في حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد الإقصاء من الدور ثمن النهائي لمنافسات بطولة "يورو 2020".

وعبّر رونالدو على حسابه في "فيسبوك" عن حسرته من الإخفاق الذي عاشه هو وزملاؤه ضد منتخب بلجيكا، إذ كتب: "لم ننجح في تحقيق النتيجة التي كنا نتمناها، لكننا فخورون بالمشوار الذي أديناه، قدمنا كل مجهوداتنا لتجديد العهد بتتويج آخر في منافسة اليورو، لقد أثبت الفريق أننا قادرون على إسعاد البرتغاليين مجدداً".

وأردف شاكراً الجماهير "ساندنا مشجعونا من البداية إلى النهاية، من أجلهم ركضنا وحاربنا لكي نحقق أحلامهم، بالثقة التي منحوها لنا، وهذا اعتراف منا".

وبالرغم من مرارة الخسارة، وجه "صاروخ ماديرا" رسالة تهنئة للمنافس الذي تربطه علاقة صداقة بلاعبيه، فاختتم رسالته بالقول "أهنئ بلجيكا وأتمنى لهم حظاً موفقاً، ولجميع المنتخبات المتبقية في الدورة، أما نحن، فسنعود بقوة أكبر، المجد للبرتغال".

وفشل المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في إحداث الفارق خلال المباراة القوية ضد منتخب "الشياطين الحمر"، إذ لم يظهر الخطورة التي اعتاد خلقها في المباريات الأخيرة، ما جعل مهمة زملائه صعبة أمام منافس منظم سجل هدفاً عبر نجم فريق بوروسيا دورتموند تورغان هازارد، ثم سير المباراة بذكاء كبير.

المساهمون