رواية كلوب مع الرقم 7.. هل حُدد مستقبل الألماني مع ليفربول بالفعل؟

رواية كلوب مع الرقم 7.. هل حُدد مستقبل الألماني مع ليفربول بالفعل؟

27 ديسمبر 2020
حقق كلوب إنجازات رائعة مع ليفربول (Getty)
+ الخط -

ظهر الألماني يورغن كلوب لأول مرة في عالم التدريب مع نادي ماينز عام 2001، الذي استمر معه 7 سنوات كاملة، جعلته يخطف الأضواء بقوة، ليرحل بعدها إلى الإشراف على الجهاز الفني لفريق بوروسيا دورتموند في 2008.

واستمر المدرب يورغن كلوب في الجهاز الفني لنادي بوروسيا دورتموند لـ7 مواسم، تمكن خلالها من تحقيق الدوري الألماني لكرة القدم في مناسبتين، مع تقديمه عروضاً قوية للغاية في دوري أبطال أوروبا، لكنه في عام 2015 قرر خوض تجربة جديدة خارج بلاده.

وتسلّم يورغن كلوب تدريب نادي ليفربول في شهر أكتوبر/ تشرين الأول عام 2015، وأعاد هيبة "الريدز" مرة أخرى، بعدما حقق معهم لقب الدوري الإنكليزي الممتاز لأول مرة منذ 30 عاماً، بالإضافة إلى لقب دوري أبطال أوروبا، لكن عقد الألماني ينتهي في عام 2022، ومن الممكن أن يغادر بعدها.

وبحسب صحيفة "بيلد" الألمانية، فإن المستقبل ينتظر المدرب يورغن كلوب مع منتخب "المانشافت" بعد بطولة كأس العالم التي ستقام في قطر عام 2022، وبخاصة أنّ من المتوقع رحيل يواكيم لوف عن الجهاز الفني للمنتخب.

وختمت بأن ألمانيا ستنظّم بطولة "يورو 2024" على أرضها، لذلك سيكون يورغن كلوب المدرب القادر على إحداث ثورة في منتخب "المانشافت" في تلك الفترة، بعد نهاية مهمته مع نادي ليفربول الإنكليزي.

المساهمون