رغم الانتقادات الأخيرة.. نجم السلة الأميركية يدافع عن أوساكا

رغم الانتقادات الأخيرة.. نجم السلة الأميركية يدافع عن أوساكا

03 يونيو 2021
صمت أوساكا في المؤتمرات الصحافية سبب العديد من المشاكل (Getty)
+ الخط -

تسببت لاعبة التنس اليابانية نعومي أوساكا في جدل كبير بخصوص قراراتها الأخيرة، التي دفعت العديد من الرياضيين إلى معارضتها وإعلان موقفهم بشكل صريح، وخاصة عندما قالت إنّها ستبتعد عن المؤتمرات الصحافية الرسمية بعد المباريات من أجل "المحافظة على صحتها العقلية".

كما واصلت النجمة اليابانية صنع الحدث، بعد تسليط عقوبة مالية عليها، قبل أن تعلن انسحابها من منافسات بطولة فرنسا، في قرار مثير للغاية ولم يكن متوقعاً بالمرة.

وأعلن نجوم التنس معارضتهم لقرار أوساكا، وخاصة مقاطعة المؤتمرات الصحافية، معتبرين أنّ الأمر يكون صعباً في بعض المواقف ولكن من الضروري احترام مختلف الالتزامات تجاه الإعلام، وقد صدرت المواقف عن نادال وديوكوفيتش وغيرهما من اللاعبين.

في الأثناء، ورغم المعارضة الكبيرة التي وجدتها أوساكا، فإن موقف نجم كرة السلة الأميركية داميان ليلارد، كان مفاجئاً ومخالفاً لكلّ المواقف الأخرى الصادرة عن عدد من اللاعبين في مختلف الاختصاصات الرياضية.

واعتبر ليلارد أن الرياضيين يواجهون العديد من الضغوط التي تجعل مهمتهم صعبة للغاية، وتجعل اللاعب مجبراً على التعامل مع واقع غير الذي يريده بسبب بعض الالتزامات الجانبية.

وقال ليلارد في تصريحات نقلها موقع 10 سبور: "يتعين على الرياضيين المحترفين التعامل مع الكثير من الأشياء التي لم يكن أسلافنا يعانون منها. لقد أصبح يُسمح للبعض بنقدك علناً أو تحقيرك خاصة عبر مواقع التواصل الاجتماعي دون احترام أو تقدير لما تقوم به من مجهود، وهذا يسبب ارتباكاً وضغطاً، لذلك فإن كان اللاعب غير مرتاح فيجب احترام رغبته".

ومن شأن تصريحات لاعب بورتلاند، أن تفتح باب النقاش من جديد بخصوص الضغط الذي يعاني منه اللاعبون المحترفون وضرورة اتحاذ خطوات تسمح لهم بالتركيز على نشاطهم الرياضي، وخاصة حمايتهم من الحملات التي يعانون منها عبر مواقع التواصل.

المساهمون