دومينيك تيم يتجاوز محنته... هل سيكون قادراً على استعادة مستواه؟

دومينيك تيم يتجاوز محنته... هل سيكون قادراً على استعادة مستواه؟

06 أكتوبر 2021
دومينيك تيم يرغب في العودة إلى البطولات (Getty)
+ الخط -

غاب نجم التنس النمساوي دومينيك تيم صاحب الـ(28 عاماً)، عن البطولات الكبرى في الأشهر الأخيرة، ولم يكن حاضراً في أهم الدورات، بعد أن أعلن في منتصف العام الحالي، أنّه مُجبر على الراحة، نتيجة مشاكل صحية عانى منها.

ويعاني النجم النمساوي من مشاكل صحية، دفعته إلى الخضوع إلى فحوصات طبية متواصلة، تم في نهايتها اتخاذ قرار بضرورة خضوعه إلى تدخّل جراحي في معصم يده اليمنى، حتى يتخلص من هذه المشاكل التي تمنعه من تحقيق نتائج في قمة مستواه الفني.

وبعد أسابيع طويلة لازم خلالها تيم الصمت، أعلن، أمس الثلاثاء، على حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي، أنّه لن يخضع إلى تدخّل جراحي، وأنّه تجاوز المشاكل الصحية التي كان يعاني منها، وبات قادراً على التدرب بشكل طبيعي.

وقال تيم: "لقد تحسّن وضع معصمي بشكل كبير. مازال هناك بعض المجهود الذي يجب أن أقوم به، ولكن الأمور تحسنت كثيراً، ما سيمكنني من العودة مرة أخرى إلى التمارين، وأنا متلهف لاستئناف نشاطي بشكل طبيعي".

وبعد تجاوز هذا الإشكال الذي حرمه من المشاركة في المباريات منذ قرابة ثلاثة أشهر، فإنّ دومينيك تيم سيكون مطالباً بمسابقة الزمن، من أجل استعادة مستواه بشكل يسمح له بأن ينافس في الدورات الكبرى، ويكون قادراً على تحسين ترتيبه العالمي.

ووصل تيم إلى أعلى تصنيف في ترتيب المحترفين في 2 مارس/آذار 2020، حينما احتل المركز الثالث عالمياً، كما تمكّن من تحقيق 17 لقباً في بطولات رابطة المحترفين، وفاز ببطولة وحيدة من فئة الماسترز 1000 نقطة في إنديان ويلز 2020.

 

المساهمون