دانييلي أورساتو يقلق جماهير ميلان في سان سيرو بسبب تاريخه

دانييلي أورساتو يقلق جماهير ميلان في سان سيرو بسبب تاريخه.. إليكم قصة الحكم

13 مايو 2022
ميلان يسعى لتحقيق الفوز والاقتراب من لقب الدوري الإيطالي (ماتيو كيامبيلي/Getty)
+ الخط -

يواجه ميلان، يوم الأحد، نظيره أتالانتا في الأسبوع الـ37 من مسابقة الدوري الإيطالي لكرة القدم في قمة كبيرة، يسعى من خلالها الروسونيري لتحقيق النقاط الثلاث والاقتراب من اللقب الغائب عن خزائنه منذ عام 2011.

ويعلم ميلان مع مدربه ستيفانو بيولي أنّ المهمة لن تكون سهلة أبداً أمام خصم لديه طموح التأهل للمسابقات الأوروبية الموسم المقبل، كما أنّه يلعب كرة هجومية وبمقدوره تشكيل خطورة على دفاعات النادي اللومباردي.

بعيداً عن أتالانتا قرر الاتحاد الإيطالي تعيين الحكم دانييلي أورساتو لقيادة هذا اللقاء الكبير، الذي بحال انتهى بفوز ميلان، سيعني اقترابه من التتويج، إذ يحتاج للتعادل في الجولة الأخيرة أمام ساسولو بغض النظر عن نتيجة ملاحقه إنتر.

الصدمة التي ربما لا يعلمها الجميع أنّ ميلان لم ينتصر على ملعب سان سيرو في مباراة كان يديرها الحكم أورساتو، منذ 6 يناير/كانون الثاني 2010، يوم فاز على جنوى بنتيجة 5-2، وفشل بعدها الروسونيري طوال 12 عاماً في تحقيق الانتصار مع وجود الحكم الإيطالي في معقله.

صحيح أن ميلان حقق عدّة انتصارات خارج أرضه حين كان أورساتو حكم اللقاء، لكن حديثنا هنا ينصب على ملعبه سان سيرو، الذي بيعت جميع بطاقات الحضور فيه لمباراة الأحد المصيرية.

رحلة معاناة ميلان مع أورساتو في سان سيرو بدأت في 4 إبريل/نيسان 2010، حينها تعادل مع كاتانيا بهدفين لمثلهما، ثم خسر أمام غريمه التقليدي إنتر يوم 15 يناير 2012.

وبحضور أورساتو في موسم 2012-2013، يوم 15 سبتمبر/أيلول 2012 خسر ميلان أمام أتالانتا بهدفٍ دون مقابل، وتكرر الموقف يوم 9 إبريل 2016 أمام يوفنتوس حين انتهى اللقاء 2-1 لصالح "السيدة العجوز".

تابعت جماهير ميلان المعاناة حين يحضر أورساتو في معقلهم، فتعادل الفريق يوم 9 ديسمبر/كانون الأول 2018 مع تورينو بدون أهداف، ومن ثم تعادل أيضاً في نوفمبر/تشرين الثاني 2019 أمام نابولي بهدف لمثله.

فرق

المساهمون