حقائق صادمة بعد وفاة البطلة الأولمبية توري بوي

حقائق صادمة بعد وفاة البطلة الأولمبية توري بوي

08 مايو 2023
حققت توري بوي الميدالية الذهبية في أولمبياد ريو 2016 (أيان ماكنيكول/Getty)
+ الخط -

تعرفت الجماهير الرياضية على حقائق صادمة جديدة، بعد وفاة البطلة الأميركية الأولمبية في سباق 100 متر، توري بوي، عن عمر ناهز الـ 32 عاماً، في منزلها، التي عثرت فيه الشرطة المحلية على جثتها في فلوريدا، الثلاثاء الماضي.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأحد، فإن التشريح الطبي لجثة الراحلة توري بوي أثبت أنها كانت حاملاً في شهرها السابع، وكانت تمر بحالة سيئة للغاية، خاصة أنها ابتعدت عن الرياضة منذ شهر يونيو/حزيران عام 2022.

وتابعت أن الشرطة المحلية في فلوريدا أخذت إفادات من قبل أصدقاء وجيران البطلة الراحلة، إذ اتضح أنها وقعت في عدد من المشاكل، وسلوكها في الفترة الأخيرة قبل وفاتها لم يكن جيداً، لكن السلطات استبعدت أن يكون السبب الحقيقي وراء موتها هو العنف.

وأوضحت أن بعض الرياضيين في الولايات المتحدة الأميركية، طلبوا من السلطات المحلية بضرورة الكشف عن السبب الحقيقي وراء وفاة العداءة توري بوي، لأنها كانت لا تزال صغيرة في السن قبل رحيلها بشكل مفاجئ.

يذكر أن بوي تمكنت من حصد الميدالية البرونزية في بطولة العالم 2015، لتبلغ بعدها مع منتخب الولايات المتحدة الأميركية دورة الألعاب الأولمبية، التي أقيمت في مدينة ريو دي جانيرو عام 2016، وتمكنت من نيل الميدالية الذهبية 400 متر، وفضية سباق 100 متر، وبرونزية 200 متر.

المساهمون