حصاد التحكيم العربي في أمم أفريقيا: مصري افتتاحاً وموريتاني ختاماً

حصاد التحكيم العربي في بطولة أمم أفريقيا: مصري في الافتتاح وموريتاني في الختام

12 فبراير 2024
أدار المصري والموريتاني أهم مباراتين في أمم أفريقيا (Getty)
+ الخط -

سجل التحكيم العربي حضوره بشكل قوي خلال منافسات النسخة الـ34 من نهائيات كأس أمم أفريقيا لكرة القدم التي أقيمت في ساحل العاج، وذلك انطلاقاً من المباراة الافتتاحية ووصولاً إلى المشهد الختامي الذي جمع بين منتخبي نيجيريا وساحل العاج، يوم الأحد الماضي، على ملعب "الحسن واتارا" في أبيدجان.

14 حكم ساحة و29 مواجهة في "الكان"

اختار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" 27 حكماً عربياً من مجموع 68 بين حكام ساحة وحكام مساعدين وحكام تقنية الفيديو، وكان المغرب ومصر الأكثر حضوراً بوجود 7 أسماء من كل بلد، وثم الجزائر بـ5 حكام، بالإضافة إلى حكمين من كل من موريتانيا وتونس وليبيا والسودان، وحكم واحد من كل من الصومال وجيبوتي.

وأدار 14 حكم ساحة عربياً مجموع 29 مباراة من أصل 52 مواجهة في هذه النسخة من بطولة أمم أفريقيا، 18 منهم كانوا في دور المجموعات، و6 مواجهات في الدور ثمن النهائي، ومباراتان في الدور ربع النهائي، وكذلك مواجهتان في الدور نصف النهائي، ولقاء النهائي، كما كانت الحصيلة لتكون أكبر لولا استبدال الحكم المغربي رضوان جيد، واختيار الإثيوبي باملاك تيسيما مكانه لقيادة المباراة الترتيبية بين جنوب أفريقيا والكونغو الديمقراطية.

7 بطاقات حمراء و13 ركلة جزاء

أشهر الحكام العرب خلال مباريات بطولة أمم أفريقيا، التي توج بها منتخب "الفيلة" على حساب نيجيريا، مجموع 7 بطاقات حمراء مباشرة، جاءت من طرف رضوان جيد، وأمين عمر، ومحمد عادل، ومحمود علي محمود إسماعيل، ودحان بايدا، وإبراهيم معتز، وعمر أبو بكر أرتان، و3 بطاقات حمراء ناجمة عن بطاقة صفراء ثانية، رفعها كل من محمد عادل مرتين، ودحان بايدا، بالإضافة إلى 13 ركلة جزاء، 4 منها أعلنها الحكم الليبي إبراهيم معتز، و3 من طرف الحكم مصطفى غربال، وركلتان لأمين عمر، وركلة واحدة أعلنها كل من محمد عادل، ودحان بايدا، ويوسف قاموح، وجلال جيد.

مصري في الافتتاح وموريتاني في الختام

عيّن الاتحاد الأفريقي لكرة القدم الحكم المصري أمين عمر لإدارة المباراة الافتتاحية للنسخة الأخيرة من كأس أمم أفريقيا لكرة القدم، والتي جمعت بين منتخبي ساحل العاج وغينيا بيساو على ملعب "الحسن واتارا" في أبيدجان، وساعده كل من محمود أبو الرجال مساعداً أول، وأحمد حسام طه مساعداً ثانياً، بالإضافة إلى محمد معروف حكماً رابعاً، وانتهت آنذاك بانتصار أصحاب الأرض بنتيجة هدفين دون مقابل.

وتواصلت سيطرة الحكام العرب على المباريات الكبيرة في بطولة "الكان"، وذلك بعدما اختار "كاف" الحكم الدولي الموريتاني دحان بيدا لقيادة المباراة النهائية التي فاز بها منتخب ساحل العاج على حساب المنتخب النيجيري بنتيجة (2-1)، وساعده كل من الأنغولي جيرسون دوس سانتوس والزامبية ديانا شيكوتيشا، فيما كانت المغربية بشرى كربوبي حكمة رابعة.

الحكم الليبي إبراهيم معتز الأكثر حضوراً في البطولة

من جانبه، يعتبر الحكم الليبي إبراهيم معتز الأكثر إدارة لمباريات كأس أمم أفريقيا لكرة القدم، بمجموع 4 مواجهات أشرف على قيادتها، بداية من مباراة الكاميرون وغينيا في الجولة الأولى من "الكان"، ثم لقاء منتخبي موزامبيق وغانا في الجولة الثالثة، وأيضاً مباراة مالي وبوركينا فاسو ضمن منافسات الدور ثمن النهائي، وأخيراً مواجهة ساحل العاج والكونغو الديمقراطية في الدور نصف النهائي.

5 حكام عرب قادوا 3 مباريات

كما قاد 4 حكام عرب 3 مباريات في هذه النسخة، ويتعلق الأمر بكل من الحكم المصري أمين عمر، الذي أشرف على قيادة مباراة الافتتاح، وثم مواجهة تنزانيا والكونغو الديمقراطية في الجولة الثالثة، وأيضاً لقاء نصف النهائي بين نيجيريا وجنوب أفريقيا، وهو نفس الأمر بالنسبة لمواطنه محمد عادل، الذي تولى قيادة مواجهات مالي وجنوب أفريقيا في أول جولة، والرأس الأخضر مع موريتانيا في الدور ثمن النهائي، وكذلك مالي وساحل العاج في الدور ربع النهائي.

وأيضاً تولى الحكم الدولي الموريتاني دحان بيدا مسؤولية الإشراف على 3 مباريات في أعرق مسابقات القارة السمراء، إلى جانب المباراة النهائية، فقد اختاره "كاف" ليدير مباراة مصر وموزامبيق في الجولة الأولى، وأيضاً لقاء أنغولا وناميبيا في الدور ثمن النهائي.

وأشرف الحكم السوداني محمود علي محمود إسماعيل على 3 مباريات، وهي التي جمعت بين السنغال والكاميرون في الجولة الثانية، وساحل العاج مع غينيا الاستوائية في الجولة الثالثة، وثم مواجهة المغرب وجنوب أفريقيا في الدور ثمن النهائي، أما الحكم الصومالي عمر أبو بكر أرتان، فتولى قيادة مباريات تونس وناميبيا في الجولة الأولى، وموريتانيا ضد الجزائر في الجولة الثالثة، وكذلك لقاء غينيا الاستوائية وغينيا في الدور ثمن النهائي.

مغربي وجزائري قادا مواجهتين في أمم أفريقيا

كما حضر الحكم المغربي رضوان جيد لإدارة مواجهتين في كأس أمم أفريقيا وكانت الأولى بين منتخبي السنغال وغامبيا في الجولة الأولى، وثم مواجهة نيجيريا والكاميرون في الدور الثاني من المسابقة، فيما استبدل من مباراة المركز الثالث بين جنوب أفريقيا والكونغو الديمقراطية، أما الحكم الجزائري مصطفى غربال، فأدار قمة الجولة الثانية بين منتخبي ساحل العاج ونيجيريا، وكذلك مباراة الكونغو الديمقراطية مع غينيا في الدور ربع النهائي.

في المقابل، أشرف 6 حكام عرب على إدارة مباراة واحدة في النسخة الـ34 من كأس أمم أفريقيا، ويتعلق الأمر بكل من المغربي جلال جيد، الذي قاد لقاء بوركينا فاسو وموريتانيا في الجولة الأولى، وهو نفس الأمر بالنسبة لمواطنه سمير الكزاز، مع مواجهة الرأس الأخضر وموزامبيق في الجولة الثانية، وأيضاً الجزائري يوسف قاموح بحضوره كحكم ساحة في مباراة جنوب أفريقيا وناميبيا، والموريتاني عبد العزيز بوه بتوليه مسؤولية مواجهة غينيا وغامبيا، وكذلك المصري محمد معروف، الذي أدار لقاء موريتانيا وأنغولا، فيما أشرفت المغربية بشرى كربوبي على مباراة غينيا بيساو ونيجيريا في الجولة الثالثة.