جودي لـ"العربي الجديد": كنت أتمنى حضور المغرب والجزائر ستفوز بالشان

آيت جودي لـ"العربي الجديد": كنت أتمنى حضور المغرب والجزائر ستفوز بلقب الشان

12 يناير 2023
بوقرة يطمح للتألق في الشان (شون بوتريل/Getty)
+ الخط -

تنطلق الجمعة في الجزائر النسخة السابعة من بطولة أفريقيا للاعبين المحليين "شان" والتي ستستمر إلى غاية 4 فبراير/ شباط المقبل، حيث ستشهد مشاركة 4 منتخبات عربية وهي الجزائر المضيفة وكذلك ليبيا، موريتانيا والسودان، إثر انسحاب المنتخب المغربي.

وتحدّث المدرب السابق للمنتخب الجزائري، عز الدين آيت جودي في حوار خصّ به "العربي الجديد" عبر اتصال هاتفي، عن هذه البطولة، حيث أبدى أسفه لغياب المنتخب المغربي، فيما يرى أن المنتخب الجزائري يملك كلّ الحظوظ للفوز بلقبه الأول في هذه المنافسة.

كيف تقيّم تحضيرات الجزائر لإنجاح بطولة أفريقيا للاعبين المحليين؟

الخطوات التي أقدمت عليها الجزائر على جميع المستويات، تجعلني أرى أن التحضير كان بمستوى عالٍ جداً، يعكس قدرتنا على تنظيم المنافسات الدولية بغض النظر عن هذه البطولة، وهذا ما يشرفنا كجزائريين، ويمنح نكهة خاصة لهذه المنافسة، الجزائر الجديدة فاجأت الجميع بمستوى التحضير لهذه الدورة.

تمتلك خبرة كبيرة مع المنتخب الجزائري ومختلف فئاته، كيف تقيّم تشكيلة المدرب بوقرة وقدرتها على التألق في المنافسة؟

بحكم أن الدورة ستقام بالجزائر، أعتقد أن التحضيرات سارت منذ مدة طويلة باستمرارية، منتخبنا الوطني يحضر بجدية كبيرة، ووفرت له جميع الإمكانيات المادية والبشرية ليصبح في أفضل حالة جاهزية تحسبا لهذه النسخة، وهذا يجعلنا متفائلين بجدية التحضيرات، بكلّ صراحة أنتظر الفوز بهذه الدورة، وأنا متفائل مثل الشعب الجزائري.

سيفتتح المنتخب الجزائري مشواره بدربي ضد شقيقه الليبي، ما رأيك بالمنافس؟

جميع المنتخبات قوية ونكن لها كل الاحترام، وخاصة المنتخب الليبي المحلي الذي يشبه بطريقته مستوى كرتنا المحلية كثيرا، لا شك أن الاختلاف حاضر ببعض التفاصيل، لكن عموماً المستوى متقارب، لذلك يمكن القول إن المنتخب الليبي سيقف الند للند في المباراة الافتتاحية.

ما هي الكلمة التي توجهها للضيوف العرب والمنتخبات الأفريقية؟

نأمل أن تكون الدورة في المستوى بحضور عربي وأفريقي مميز، كنت أتمنى مشاركة المنتخب المغربي ولكن هكذا سارت الأمور، وهذه حساسيات المنافسات الكروية، كل التوفيق للجميع في تقديم بطولة مشرفة ترتقي للمستوى الذي وصلت إليه الكرة الأفريقية في السنوات الأخيرة.

المساهمون