جراحة ناجحة في الفخذ لنجم المنتخب المغربي

جراحة ناجحة في الفخذ لنجم المنتخب المغربي

13 يوليو 2021
النجم المغربي سفيان أمرابط (Getty)
+ الخط -

تشكل الإصابات شبحاً يخشاه العديد من لاعبي كرة القدم عبر العالم، لذلك يحرص عدد منهم على خوض تدريباته بشكل جدي واحترافي، مع أخذ الحيطة والحذر في المباريات لتجاوز كل ما من شأنه أن يعرض أي لاعب لنكسة قد تبعده عن المستطيل الأخضر.

وفي الوقت الذي سجل فيه نجم خط وسط المنتخب المغربي سفيان أمرابط انطلاقة جيدة مع فريقه فيورنتينا في الدوري الإيطالي، تعرض اللاعب لإصابة في الفخذ، جعلته مضطرا للخضوع لعملية جراحية في فرنسا.

وبحسب ما أكده لـ"العربي الجديد" مقرب من سفيان أمرابط، فإن الجراحة التي أجراها اليوم في فرنسا كانت ناجحة، في انتظار أن يخضع اللاعب لفترة راحة  ما بين أسبوعين إلى ثلاثة، في مدينة فلورنسا الإيطالية.

ويعتبر سفيان أمرابط (24 سنة)، من أبرز لاعبي المنتخب المغربي، وبعد الجراحة التي خضع لها سينضم إلى تدريبات فيورنتينا، ما يؤكد أنه سيكون جاهزاً من أجل الانضمام لصفوف منتخب "أسود الأطلس" في المعسكر التدريبي الذي يحتضنه مركز محمد السادس لكرة القدم، في الأسبوع الأخير من شهر آب/أغسطس المقبل، في إطار استعدادات المنتخب المغربي لمواجهة منتخبي السودان وغينيا ضمن الجولتين الأولى والثانية من تصفيات كأس العالم عام 2022.

المساهمون