تعرف إلى كواليس حادث تايغر وودز

تعرف إلى كواليس حادث تايغر وودز

24 فبراير 2021
الصورة
حادث خطير تعرض له تايغر وودز (Getty)
+ الخط -

اهتزّت الولايات المتحدّة، الثلاثاء، على وقع الحادث الخطير الذي تعرّض له نجم الغولف تايغر وودز. وتسرّبت المخاوف من وجود خطر حقيقي على حياة أسطورة الغولف بعد بثّ صور لسيارته المحطّمة.

وكان وودز قد تعرّض إلى حادث صباح الثلاثاء بتوقيت كاليفورنيا بالولايات المتحدّة الأميركية، حيث أكدت مصادر أمنية أن سيارة اللاعب انقلبت في حدود الساعة السابعة بالتوقيت المحلي.

وتتنافس مختلف القنوات التلفزيونية على نقل تطور الوضع الصحي لهذا اللاعب، إلى جانب مختلف وسائل الإعلام الأخرى التي تقوم بتحيين متواصل للمعطيات الخاصة بالحادث.

وأشارت صحيفة "نيويورك تايمز"، إلى أن وودز لم يفقد الوعي بعد انقلاب سيّارته، وقد تحادث مع رجال الحماية الذين تولوا إسعافه قبل نقله إلى المستشفى لتلقي بقية الإسعافات، ما يقيم الدليل على أنّه لم يكن في حالة خطرة بعد الحادث.

وأكد مدير أعمال اللاعب مارك ستنبارغ، أن وودز تعرّض إلى إصابات عديدة في رجله، وهو ما فرض إخضاعه إلى تدخل جراحي سريع.

كما أشار مصدر طبي لقناة تلفزيونية محليّة، أن الإصابات التي تعرّض لها وودز لا تهدّد حياته، وفق ما نقلته صحيفة "نيويورك تايمز".

بعيدا عن الملاعب
التحديثات الحية

ولم تقدّم السلطات الرسمية، معطيات دقيقة عن الحادث، لكنها بادرت بفتح تحقيق لتحديد الأسباب، غير أن مصدراً أمنياً رشّح أن تكون السرعة هي سبب خروج السيّارة عن الطريق، مفضلاً عدم تقديم إيضاحات بهذا الخصوص إلى حين انتهاء الأبحاث.

من جهة أخرى، فنّدت السلطات الأمنية، الأخبار التي تحدّثت عن الاستعانة بآلة من أجل إخراج تايغر وودز من سيّارته المحطمة، وأشارت إلى أن وجود الآلة كان بهدف التوقي.

ويحتفظ تاريخ هذا اللاعب بذكريات سلبية، حيث تعرّض في سنة 2009، إلى حادث سير خطير. ولم يخض وودز أية مسابقة منذ ديسمبر/ كانون الأول الماضي، حيث خضع إلى تدخل جراحي في ظهره هو الخامس طوال مسيرته.

وودز هو أحد أنجح لاعبي الجولف على الإطلاق، حيث سجل رقماً قياسياً بـ 683 أسبوعًا في المركز الأول عالمياً، وكان آخرها من مارس 2013 إلى مايو/أيار 2014.

المساهمون