بو جاكسون ما بين التألق في عالم كرة القدم والعمل كسيدة إطفاء

بو جاكسون ما بين التألق في عالم كرة القدم والعمل كسيدة إطفاء

08 يناير 2024
بو جاكسون تلعب مع فريق إكستر سيتي (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -

تحاول بو جاكسون أن تواصل تألقها كقائدة لفريق إكستر سيتي لكرة القدم للسيدات، في الوقت الذي تلعب فيه دورًا مهما في خدمة الإطفاء والإنقاذ في إنكلترا.

وفي حوار مع صحيفة "ميرور" البريطانية الأحد، قالت جاكسون: "إنه أمر مثير للغاية وبصراحة، لا أحصل على الكثير من الوقت للراحة، ولكن من الرائع أن يكون لدي تنوع في حياتي اليومية".

وأضافت جاكسون قائلة "يمكنني أن أذهب إلى العمل معتقدة أنني أفعل شيئًا واحدًا، لكن هذا يتغير في اللحظة التي أغادر فيها من الباب، وكذلك عندما ألعب كرة القدم. تنعكس طبيعة عملي على الملعب حيث يمكننا وضع الأمور في نصابها الصحيح والعمل على الأسباب الأفضل، وتلك الصورة الشاملة، بدلاً من التركيز فقط على كرة القدم".

ومنذ أن بدأت العمل، حصلت جاكسون على دعم مديرها، وهي تحاول بانتظام تحقيق التوازن بين التزاماتها في عالم كرة القدم ومكافحة الحرائق.

وتحظى أي مهام تستنزف الطاقة على مستوى العمل بالأولوية، حيث يُسمح لها بتفويت التدريبات نتيجة لذلك، وتبين جاكسون أن هذا النهج في النادي يسمح لها بالاستمتاع بوقتها على كلا الجانبين.

وحول هذا قالت جاكسون "إنه شعور جميل أن أعرف أنني حصلت على دعم اللاعبين والمديرين وجميع الموظفين. سيكون بالتأكيد ضغطًا كبيرا عليّ إذا لم يفهم كلا الجانبين طبيعة وضعي".

وأضافت جاكسون "إنه أمر رائع أن نكون في نادٍ يفهمون ذلك، ومن ثم يمكننا وضع الأمر في نصابه الصحيح. في النادي يعلمون أنه من خلال احترامي ودوري، سأقدم لهم المزيد عندما أستطيع ذلك، ويعلمون أيضًا أنني أحتاج إلى أوقات من الراحة، يمكنني لحسن الحظ أن أنام فيها".

وفي يوم واحد، يمكن تكليف بو جاكسون بمهمة إبعاد الكرة عن الشباك (تلعب في مركز قلب الدفاع)، وإطفاء الحريق، وربما يرى البعض بأن هناك القليل جدًا من أوجه التشابه بين الدورين، لكنها تعتقد أن كلا منهما قدم جوانب مهمة للآخر البعض.

وحول هذا أضافت بو جاكسون قائلة "في خدمة الإطفاء على وجه الخصوص، هناك التصميم، فمهما كان الأمر متعباً أو صعباً، لا يمكنك الاستسلام. من المحتمل أن تكون حياة شخص ما في خطر إذا استسلمت. لقد تم نقل هذا بالتأكيد إلى الجانب الكروي".

المساهمون