بداية كارثية لإيغوايين في الدوري الأميركي

28 سبتمبر 2020
الصورة
إيغوايين لاعب يوفنتوس وريال مدريد سابقاً (ميتشل ليف/Getty)

بدأ المهاجم الأرجنتيني غونزالو إيغوايين تجربة جديدة في الدوري الأميركي مع إنتر ميامي الذي انتقل إليه من يوفنتوس الإيطالي هذا الصيف، لكن مبارته الأولى كانت كارثية من كل النواحي.

وخسر إنتر ميامي 3-0 من فيلادلفيا يونيون، في أول ظهور لنجم ريال مدريد ونابولي وميلان وتشلسي السابق. كما أهدر إيغوايين ركلة جزاء بعد أن سدد الكرة بقوة فوق العارضة.

وتورط إيغوايين في شجار بعد إهدار ركلة الجزاء، حين كان فريقه متأخراً 2-0، بعد أن سخر منه لاعب منافس بالقفز أمامه، ثم انفلتت الأعصاب ليتواجه لفظياً مع أكثر من لاعب، وكاد يمتد الأمر إلى اشتباك بالأيدي.

وكان إيغوايين سيئ الحظ بعد أن أهدر فرصة افتتاح التسجيل لناديه، الذي يمتلكه الأسطورة الإنكليزي ديفيد بيكهام، حيث سدد ركلة خلفية بشكل رائع، لكن الكرة ارتطمت بالقائم.

واستغنى اليوفي عن إيغوايين بعد فترة ثانية غير مثمرة، وعوّضه باستعادة الإسباني ألبارو موراتا، الذي لم يترك بصمة جيدة أيضا في مباراته الأولى خلال التعادل 2-2 مع روما في الدوري الإيطالي الليلة الماضية.