بايرن ودورتموند... كلاسيكو لصدارة "البوندسليغا"

07 نوفمبر 2020
الصورة
تترقب الجماهير الرياضية كلاسيكو الكرة الألمانية بين بايرن ودورتموند (Getty)
+ الخط -

تتابع الجماهير الرياضية في العالم باهتمام بالغ، مساء اليوم السبت، كلاسيكو الكرة الألمانية، عندما يحل نادي بايرن ميونخ ضيفاً ثقيلاً على منافسه بروسيا دورتموند في ملعب "سيغنال إيدونا بارك"، ضمن منافسات الأسبوع السابع من "البوندسليغا" في الموسم الحالي 2020/2021.

ويضع ناديا بايرن ميونخ وخصمه التاريخي بروسيا دورتموند أعينهما على صدارة جدول ترتيب الدوري الألماني لكرة القدم، التي يتربع على عرشها العملاق "البافاري" برصيد 15 نقطة، بفارق الأهداف فقط عن منافسه "أسود فيستفاليا"، بعد انتهاء 6 أسابيع في "البوندسليغا"، فيما يأتي لايبزغ في المركز الثالث بفارق نقطتين خلف الكبيرين.

ويطمح نادي بايرن ميونخ إلى تعزيز رقمه القياسي، عبر الفوز بلقب الدوري الألماني للمرة التاسعة على التوالي، لذلك سيخوض المواجهة ضد أصحاب الأرض دورتموند، بعد فوزه الكبير على منافسه سالسبورغ النمساوي بستة أهداف مقابل هدفين في دوري أبطال أوروبا، فيما حقق "أسود فيستفاليا" الانتصار على كلوب بروغ البلجيكي بثلاثة أهداف نظيفة.

لكن "كلاسيكو" الدوري الألماني بين ناديي بروسيا دورتموند وضيفه بايرن ميونخ من دون الجماهير، بسبب استمرار أزمة تفشي فيروس كورونا، ليتكرر السيناريو الذي حدث في آخر لقاء جرى بينهما في شهر مايو/أيار الماضي، والذي انتهى بانتصار العملاق "البافاري" بهدفه وحيد سجله نجمه جوشوا كيميتش.

وتعتبر المواجهة مهمة جديدة للمدرب هانز فليك، المدير الفني لنادي بايرن ميونخ، الذي استطاع حصد 5 ألقاب مع الفريق، بعدما تمكن من تحقيق الفوز في 44 مباراة من أصل 48 لقاء، فيما سجل نجومه 160 هدفاً، وتلقت شباكه 41 هدفاً فقط.

وحقق نادي بايرن ميونخ 3 انتصارات ضد بروسيا دورتموند تحت قيادة المدرب هانز فليك في جميع المسابقات المحلية، بعدما فاز العملاق "البافاري" في مواجهتي الدوري الألماني بمجموع خمسة أهداف مقابل لا شيء. وخطف رفاق المخضرم توماس مولر انتصاراً صعباً على "أسود فيستفاليا" بثلاثة أهداف مقابل هدفين في كأس السوبر الألماني.

ونقلت وسائل الإعلام المحلية الألمانية، عن هانز فليك، قوله عند سؤاله عن "الكلاسيكو": "الترقب موجود لدينا، ومن المهم بالنسبة لي أن لدينا حالة من السلام داخل الفريق وحوله، ومواجهة دورتموند في الدوري صعبة".

بدوره، قال المدافع المخضرم جيروم بواتينغ، الذي سجل أحد أهداف فوز بايرن ميونخ الستة في شباك منافسه سالسبورغ النمساوي في دوري أبطال أوروبا "لدينا الثقة بأنفسنا خلال مواجهة بروسيا دورتموند في الدوري".

ومنذ تأسيس الدوري الألماني لكرة القدم في عام 1963، انتصر نادي بايرن ميونخ في 60 مواجهة من أصل 126 رسمية ضد بروسيا دورتموند، وتعادل في 34 مناسبة، وذاق الهزيمة في 32 مرة.

وتمكن بايرن ميونخ من الفوز في ست من آخر سبع مواجهات في الدوري الألماني لكرة القدم جمعته ضد خصمه التاريخي بروسيا دورتموند، الذي حقق آخر انتصار له على العملاق "البافاري" بثلاثة أهداف مقابل اثنين في شهر نوفمبر/تشرين الثاني عام 2018.

ويمتلك بايرن ميونخ رقماً قياسياً في الموسم الحالي من الدوري الألماني حتى الآن، بعدما استطاع نجومه تسجيل 24 هدفا في شباك منافسيهم في المواجهات التي لعبوها في الأسابيع الستة، فيما يتربع المهاجم البولندي المخضرم روبرت ليفاندوفسكي على عرش ترتيب هدّافي "البوندسليغا"، برصيد 10 أهداف.

ولم يخسر بايرن ميونخ ضد أقرب منافسيه في ترتيب الدوري الألماني لكرة القدم، بعدما حقق أمامهم 6 انتصارات وتعادلا في مواجهتين، منذ أن تعرّض لها ضد خصمه فولفسبورغ في شهر يناير/كانون الثاني عام 2015 بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد.

أما نادي بروسيا دورتموند، فيعيش نفس ظروف منافسه بايرن ميونخ في صراع الدوري الألماني، بعدما خسر ضمن منافسات الأسبوع الثاني من "البوندسليغا"، لكنه استطاع استعادة نفسه سريعاً، ليحقق سلسلة من الانتصارات في البطولات المحلية.

ويأمل المدرب لوسيان فافر، المدير الفني لنادي بروسيا دورتموند، بأن يقوم نجمه الشاب النرويجي إيرلينغ هالاند بتحقيق فوزه الأول على بايرن ميونخ، منذ أن انضم إلى صفوف "أسود فيستفاليا"، خاصة أنه قام بتسجيل هدفين في شباك كلوب بروغ البلجيكي في دوري أبطال أوروبا.

ويتمتع نادي بروسيا دورتموند في الموسم الحالي من الدوري الألماني لكرة القدم بأفضل دفاع، بعدما استقبلت شباكه هدفين فقط، ويمكنه معادلة الرقم القياسي لخمس شباك نظيفة متتالية ضد خصمه بايرن ميونخ.

ولم يستقبل "أسود الفيستيفال" أي هدف في الدوري الألماني على مدار 396 دقيقة متتالية، منذ آخر هدف استقبله أمام أوغسبورغ في الأسبوع الثاني من "البوندسليغا"، كما خرج الفريق بشباك نظيفة في 5 من أصل 6 مباريات خاضها في المسابقة المحلية في الموسم الحالي 2020/2020، لتهتز شباكه في مباراة واحدة، خلال خسارته أمام أوغسبورغ بهدفين مقابل لا شيء.

المساهمون