النفطي مدرب الوداد يقترب من الإقالة وهذا قرار الرئيس

النفطي مدرب الوداد يقترب من الإقالة وهذا قرار الرئيس

18 فبراير 2023
لم يحقق النفطي حتى اللحظة النتائج المرجوة (أنخيل مارتينيز/Getty)
+ الخط -

دخل التونسي المهدي النفطي مدرب الوداد الرياضي لكرة القدم، دائرة الخطر في الفترة الحالية، بعد أن بات قريباً من مقصلة الإقالة، بسبب تواضع نتائج الفريق، آخرها الهزيمة أمام مضيفه شبيبة القبائل الجزائري بهدف دون رد، مساء أمس الجمعة، ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات بمسابقة دوري أبطال أفريقيا.

وحسب معطيات خاصة توصل لها "العربي الجديد" من مصدر مسؤول داخل الفريق "الأحمر" رفض ذكر اسمه، فإن سعيد الناصيري رئيس الوداد الرياضي، قرر منح المدرب التونسي فرصة أخيرة لتدارك الموقف وتحقيق نتائج إيجابية في جميع المسابقات التي يُشارك فيها بطل أفريقيا.

وأوضح المصدر نفسه، أن رئيس الوداد سيمنح النفطي ثلاث مباريات قادمة، لاستعادة توازن الفريق، وتدارك ما فاته، بوضع بصمته على الفريق، وتحقيق نتائج إيجابية، وهو الأمر الوحيد الذي قد يحول بينه وبين الإقالة في حال نجح في المهمة، كما أن أي تعثر للمدرب المهدي النفطي سيُعجل برحيله عن الفريق.

وأكد المصدر ذاته، أن الناصيري يُفضل الإبقاء على النفطي إلى غاية نهاية الموسم الكروي الحالي على خيار الإقالة، غير أن ذلك يظل رهيناً بتحقيقه نتائج إيجابية، كما أن جماهير الوداد تُحمل المدرب التونسي المهدي النفطي مسؤولية الهزيمة أمام شبيبة القبائل في دوري أبطال أفريقيا.

جدير بالذكر أن المهدي النفطي قاد الوداد الرياضي في تسع مباريات في جميع المسابقات، حقق خلالها 4 انتصارات في الدوري المغربي وتعادلين وهزيمة واحدة، إضافة إلى فوز في كأس العرش وهزيمة في دوري أبطال أفريقيا.

المساهمون