المغربي بدر بانون يخلق الحدث بعد نهاية مباراة الرجاء والزمالك

المغربي بدر بانون يخلق الحدث بعد نهاية مباراة الرجاء والزمالك

19 أكتوبر 2020
الصورة
نجم فريق الرجاء بدر بانون (Getty)
+ الخط -

خلق مدافع الرجاء الرياضي بدر بانون الحدث في مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب، وذلك بعد خسارة فريقه أمام فريق الزمالك المصري بهدف نظيف في إطار ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا، على ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء.

وشارك العديد من جمهور الرجاء صوراً للمدافع بدر بانون، الذي سينتقل الموسم المقبل إلى فريق الأهلي المصري، وهو يقبل مرمى الملعب الذي صنع لنفسه اسماً خاصا داخله، قبل أن يخوض فيه أحر مباراة بعد تتويجه بلقب بطولة الدوري المغربي لكرة القدم، مؤخراً على حساب الجيش الملكي.

وحرص المدافع الصلب لفريق "النسور الخضر" بعد نهاية مباراة فريقه أمام الزمالك على التوجه لوسط الملعب، إذ جلس لحوالي دقيقة قبل أن يتجه نحو المرمى من أجل تقبيله، في مشهد أثار إعجاب جماهير الرجاء، كما مشجعي الأهلي المصري، الذين رحبوا كثيراً بالمدافع المغربي وخصوه وأشادوا به بعد المستوى الجيد الذي قدمه مع الفريق الأخضر.

ويعتبر بدر بانون، صاحب الـ27 سنة، من اللاعبين المُميزين في فريق الرجاء وقدم أداءً لافتاً في عدد من المباريات، ما جعله يحظى بثقة المدير الفني السابق للمنتخب المغربي الأول، الفرنسي هيرفي رينار، وأيضاً المدرب الحالي البوسني وحيد حاليلوزيتش الذي يضعه ضمن حسابته للمنافسة على مكانه في دفاع منتخب "أسود اللأطلس".

المساهمون