المجبري والعاشوري في مواجهة تونسية تاريخية بدوري الأبطال

المجبري والعاشوري في مواجهة تونسية تاريخية بدوري أبطال أوروبا

24 أكتوبر 2023
العاشوري والمجبري من أجل الانتصار الأول (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -

يسعى مانشستر يونايتد لحصد أول نقاطه في منافسات دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، عندما يستقبل فريق كوبنهاغن الدنماركي، الثلاثاء، على ملعبه أولد ترافورد في الجولة الثالثة من المجموعة الأولى، وذلك بعد خسارته أول مباراتين، في وقت حصد فيه منافسه نقطة وحيدة بتعادل مع غلطة سراي التركي.

وتعتبر المواجهة مثيرة، لأنها ستشمل ثنائياً من منتخب تونس، إذ سيكون حنبعل المجبري من جانب مانشستر في مواجهة إلياس العاشوري، لاعب كوبنهاغن، وهي من المناسبات النادرة أن يتواجه خلالها لاعبان من منتخب تونس في دوري الأبطال.

وتبدو فرص المجبري في المشاركة أساسياً ضعيفة، بعد أن خيّب الآمال في مواجهة الجولة الثانية أمام غلطة سراي التركي، وبالتالي فإن المدرب الهولندي إيريك تين هاغ قد لا يمنحه الفرصة مجدداً، بخاصة عقب غيابه عن آخر مواجهة في الدوري الإنكليزي.

أمّا إلياس العاشوري، فقد أصبح لاعباً مؤثراً في فريقه الدنماركي، ويلعب بانتظام، وهو من العناصر التي يعتمد عليها المدرب باستمرار، ولهذا فإن مواجهة مانشستر قد تساعده في رفع أسهمه أكثر، إذ كان من بين نجوم بداية الموسم في فريقه.

ويبحث اللاعبان عن تعويض الظهور المخيب للآمال مع منتخب تونس في جولته الآسيوية. فإلى جانب الهزيمتين، أمام كوريا الجنوبية (4ـ0)، ثم أمام اليابان (2ـ0)، فإن كلّ واحد منهما لم يقدم الإضافة المطلوبة، إذ لعب العاشوري أساسياً في المواجهتين، فيما لعب المجبري أساسياً في اللقاء الأول، ولم يقدم اللاعبان أو رفاقهما أيّ مستوى يسمح بتفادي الخسارة.

المساهمون