الركراكي يمنح مهلة أخيرة لدياز وعدلي قبل القرار الحاسم

الركراكي يمنح مهلة أخيرة لدياز وعدلي قبل القرار الحاسم

03 يوليو 2023
يسعى الركراكي لضم أفضل اللاعبين إلى تشكيلة المغرب (هاري لانغر/Getty)
+ الخط -

يواصل الاتحاد المغربي لكرة القدم انتصاراته في خطف المواهب الصاعدة من ذوي الجنسية المزدوجة في الفترة الأخيرة، وذلك بعد الظهور اللافت لمنتخب "أسود الأطلس" في بطولة كأس العالم 2022، حين بلغ الدور نصف النهائي، في إنجاز غير مسبوق للكرة العربية والأفريقية.

ونجح الاتحاد المغربي في ضم أكبر عدد من المواهب خلال بطولة كأس أمم أفريقيا تحت 23 سنة، المقامة حالياً في المغرب، وبلغ فيها المنتخب الأولمبي المربع الذهبي، نتيجة اعتماده على أبرز اللاعبين، الذين تألقوا مع أنديتهم الأوروبية، واختاروا ارتداء قميص منتخب المغرب، بدل تمثيل منتخبات يقيمون في بلدها.

وفي الوقت الذي تمكن فيه المغرب من جذب عدد من النجوم، بعد المشاركة الناجحة لمنتخب المغرب في المونديال، كمهدي بوكامير وإبراهيم صلاح وبنيامين بوشواري وأسامة العزوزي وأمير ريتشاردسون وطه يونس الإدريسي، يخوض الاتحاد المغربي أيضا سباقاً محتدماً، من أجل ضم نجم فريق ليفركوزن الألماني، أمين عدلي، إلى منتخب "أسود الأطلس"، وأيضاً إبراهيم دياز، العائد إلى أحضان فريقه السابق ريال مدريد الإسباني.

ووفقاً لمعلومات حصل عليها "العربي الجديد"، الاثنين، من مصدر مقرب من الجهاز التدريبي لمنتخب المغرب، أكدت أن وليد الركراكي يتكلف شخصياً بملفي إبراهيم دياز وأمين عدلي، بتنسيق مع بعض المقربين منهما، إذ يحاول إقناعهما بارتداء قميص منتخب "أسود الأطلس"، اعتبارا من بطولة كأس أمم أفريقيا، التي تحتضنها ساحل العاجل في يناير/ كانون الثاني.

وأضاف كاشفا لـ "العربي الجديد"، الاثنين، عن أن وليد الركراكي، المدير الفني للمنتخب المغربي تحصل على معطيات جديدة تخص رغبة اللاعبين دياز وعدلي في ارتداء قميص "أسود الأطلس" في المرحلة القادمة، إلا أنهما مترددان في حسم قرارهما النهائي، وتابع: "قرر المدرب الركراكي منحهما مهلة أخيرة وحدد سبتمبر/ أيلول القادم، لاتخاذ قرارهما النهائي، إما اللعب لمنتخب المغرب، أو التراجع نهائياً عن فكرة ضمهما إلى كتيبة القائد رومان سايس".

واختتم المصدر نفسه حديثه بالتأكيد أن الركراكي يعتزم استدعاء اللاعبين دياز وعدلي خلال المعسكر التدريبي المغلق في الرباط في شهر سبتمبر/ أيلول المقبل، للتحضير لمباراة ليبيريا في الجولة الأخيرة من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم أفريقيا، وعليه يريد أن يحسم هذان اللاعبان قرارهما بسرعة، حتى يسهل دمجهما بسهولة في تشكيلة منتخب "أسود الأطلس".

المساهمون