الخزري يُسعد طفلاً تونسياً بكى لأجله بلقطة مميزة

الخزري يُسعد طفلاً تونسياً بكى لأجله بلقطة مميزة

17 يناير 2022
وهبي الخزري بطل لفتة مُميزة (أوليفر شاشينيول/Getty)
+ الخط -

خصّ نجم منتخب تونس، وهبي الخزري، أحد المشجعين بلفتة مميزة بعد انتصار منتخب "نسور قرطاج" على منافسه موريتانيا بأربعة أهداف من دون رد، الأحد، ضمن منافسات بطولة كأس أمم أفريقيا لكرة القدم المقامة حالياً في الكاميرون.

وتعود أطوار القصّة إلى مباراة تونس ومالي في الجولة الافتتاحية للبطولة، إذ التقطت كاميرات راديو "إي آف آم" طفلاً تونسياً يبكي بكل حرقة على مدرجات ملعب "ليمبي"، بعد إضاعة الخزري ركلة جزاء، ما حرم منتخب بلاده من تعديل النتيجة وخسر في الأخير بهدف من دون رد.

وبعد نهاية لقاء موريتانيا ردّ الخزري الاعتبار لهذا الطفل الذي حضر مرة أخرى في الإستاد إلى جانب عائلته المقيمة في الكاميرون، وتوجّه وهبي إلى المدرجات وطلب من الأب أن يمدّه بابنه وسط سعادة غامرة للأخير.

وحضن الخزري الطفل الصغير المتيّم بحب المنتخب التونسي وأخذه بين ذراعيه وأهدى له قميصه الذي خاض به المباراة، وتفاعلت الجماهير التونسية بقوة مع هذه اللقطة التي بثّتها قناة "التاسعة" في برنامجها اليومي الخاص في كأس في أمم أفريقيا.

 

المساهمون