التسديدات تفضح ليفربول.. ورقم سلبي يحصل للمرة الأولى في تاريخه

05 مارس 2021
الصورة
ليفربول يعاني على مستوى الدوري (Getty)
+ الخط -

سقط ليفربول في الجولة التاسعة والعشرين من مسابقة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، أمام نظيره تشلسي بهدفٍ دون مقابل على ملعب أنفيلد رود، ليعود الفريق مجدداً للسقوط بعد فوزٍ وحيدٍ في آخر 6 مباريات على حساب شيفيلد يونايتد، في الجولة الماضية.

الرقم المثير في مباراة تشلسي وليفربول، كان فشل كتيبة المدرب الألماني يورغن كلوب في التسديد على مرمى تشلسي، حتى الدقيقة 85، ما يؤكد تراجع الثلاثي، محمد صلاح وروبرتو فيرمينو وساديو ماني.

ولم يسجل ليفربول هدفاً في الشوط الأول في آخر 12 مباراة بالدوري الإنكليزي سوى مرة واحدة، وخلالها سدد 78 مرة أصاب منها المرمى 25 مرة.

أمرٌ آخر مثير للجدل كان عدم قدرة الفريق على التسديد أي مرة في الشوط الأول، في آخر مباراتين على ملعب أنفيلد في البريميرليغ، وهو أمرٌ لم يحصل في أي مناسبة خلال موسمي 2018-2019 أو حتى 2019-2020.

الرقم الأبرز، كان خسارة ليفربول للمرة الأولى في تاريخه أي منذ تأسيسه قبل 129 سنة، لخمس مباريات متتالية في أنفيلد رود، بعد السقوط أمام بيرنلي وبرايتون ومان سيتي وإيفرتون ومن ثم تشلسي.
 

المساهمون