الاتحاد المغربي يحل مشكلة الإقامة وشرط جديد للركراكي قبل أمم أفريقيا

الاتحاد المغربي يحل مشكلة الإقامة وشرط جديد للركراكي قبل كأس أمم أفريقيا

28 نوفمبر 2023
يسعى المنتخب المغربي إلى تقديم مستوى مميز في كأس أمم أفريقيا (Getty)
+ الخط -

يستعد مدرب منتخب المغرب، وليد الركراكي، لتحديد برنامج الاستعدادات لنهائيات بطولة كأس أمم أفريقيا، التي يستضيفها ساحل العاج في الفترة الممتدة ما بين 13 يناير/ كانون الثاني و11 فبراير/ شباط المقبلين.

وفي هذا الإطار حصل "العربي الجديد" على معلومات مؤكدة، الثلاثاء، تفيد بأن المدرب وليد الركراكي سيجتمع مع رئيس الاتحاد المغربي، فوزي لقجع، ولجنة المنتخبات الوطنية فور عودة الأول من فرنسا، بهدف التحضير لبرنامج منتخب المغرب، استعداداً لبطولة كأس أمم أفريقيا في ساحل العاج 2024.

ووفقاً لما كشفه مصدر مسؤول بالاتحاد المغربي لـ "العربي الجديد"، الثلاثاء، فإن هذا الاجتماع يأتي بعدما أنهى فوزي لقجع مشكلة الإقامة في مدينة سان بيدرو، إذ سيواجه المنتخب المغربي في المجموعة السادسة منتخبات الكونغو الديمقراطية وتنزانيا وزامبيا.

وأضاف في الإطار نفسه أن منتخب المغرب سيقيم في فندق فاخر في سان بيدرو، وأخبر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" بذلك، في ردة فعل على رفضه الإقامة المخصصة له من قبل اللجنة المنظمة، وهي عبارة عن "شاليهات" أي غرف متنقلة، وذلك رغبة من المدرب وليد الركراكي في ضمان الهدوء والتركيز للاعبين، وعدم اقتسام الإقامة نفسها مع بقية المنافسين.

وفي هذا السياق، طلب الركراكي من الاتحاد المغربي إقامة معسكر تدريبي مغلق في غينيا الاستوائية، أو أحد البلدان المجاورة لساحل العاج، قبل التوجه إلى مدينة سان بيدرو في 11 يناير/ كانون الثاني المقبل.

ويأمل مدرب منتخب "أسود الأطلس" بنقل الاستعدادات خارج المغرب، وتحديداً في أحد بلدان القارة الأفريقية، بهدف الاعتياد على أجوائها والتأقلم معها، حتى يكون اللاعبون في كامل جهوزيتهم البدنية والذهنية للمنافسة على اللقب الأفريقي.

واختتم مصدر "العربي الجديد" حديثه كاشفاً: "يسعى الركراكي إلى منح اللاعبين فرصة التعود على الحرارة المرتفعة ونسبة الرطوبة العالية السائدة في القارة الأفريقية، حتى لا يتفاجأوا أثناء خوض مباريات المجموعة السادسة، ولا سيما أن غالبية اللاعبين غير معتادة على اللعب في أفريقيا لفترة طويلة".

المساهمون