الألعاب المتوسطية: رياضيو عرب آسيا وليبيا يهدفون لتحقيق الذهب

الألعاب المتوسطية: رياضيو عرب آسيا وليبيا يهدفون لتحقيق الذهب

25 يونيو 2022
الجماهير اللبنانية تنتظر تألق رياضييها (كريم جعفر/ Getty)
+ الخط -

تنطلق النسخة 19 من ألعاب البحر الأبيض المتوسط السبت، وهران 2022، وسط حضور عربي مميز، إذ ستحل بعثات ست دول عربية بأرض الجزائر قبل ضربة البداية في 25 يونيو/ حزيران الجاري، ليشاركوا بمختلف المنافسات، مثل الملاكمة والتنس وحتى كرة القدم.

وستحضر دولة لبنان بقائمة رياضيين عددهم 38 عضواً، إذ يشاركون في منافسات مختلفة بغاية رفع عدد الميداليات التي حققوها منذ أول مشاركة في 1951 وبلغت 75 ميدالية، وتعد دولة لبنان من بين الدول الأكثر حضوراً في هذه المسابقة.

وتتقدم البعثة مجموعة من الرياضيين الشباب الذين يعدون بمستقبل زاهر، ومن بينهم الملاكمان علي هاشم وحسن الزينو، كذلك المبارزة ريتا أبو جودة واللاعب أنطوان الشويري، فيما يمثل الرياضي في الشراع مالك ضو لبنان في المنافسة.

ويحضر منتخب الملاكمة على رأس الوفد السوري المتكون من 26 رياضياً، ويسجل البطل صاحب الميدالية الفضية حسين مصري حضوره في النسخة الأخيرة من ألعاب البحر المتوسط، والفائز بالذهب أحمد غصون، على أن تشارك البعثة بعدة تخصصات.

ولن يتوقف الحضور السوري عند هذا الحد، بل سيكون الرباع صاحب برونزية الألعاب الأولمبية طوكيو 2020 معن أسعد ضمن أبرز الأسماء المشاركة، فضلاً عن الفارس أحمد حمشو الذي يحمل في جعبته أكثر من 22 دورة دولية أوروبية وعربية، وخبرة لسنوات طويلة.

ويختلف الحضور العربي في عدد الرياضيين المشاركين بالبطولة، إذ تحضر بعثة دولة ليبيا بأقل رقم من بين الدول العربية، وسيقتصر على 14 رياضياً يشاركون في منافسات مختلفة، وتتمثل في الملاكمة والكاراتيه والكرة الحديدية والسباحة والتنس وتنس الطاولة والقوس والسهم والشراع والدراجات والجودو والرماية وألعاب القوى ورفق الأثقال.

المساهمون