إقالة جماعية لمدربي المنتخبات المغربية.. إليكم ما حدث

إقالة جماعية لمدربي المنتخبات المغربية.. إليكم ما حدث

12 ابريل 2021
قرر الاتحاد المغربي إقالة المدرب الإسباني سيرجيو بيرناس (تويتر)
+ الخط -

قام الاتحاد المغربي لكرة القدم، بإقالة مدربي المنتخبات المغربية، باستثناء المدير الفني لمنتخب الشباب، زكريا عبوب، الذي تم الاحتفاظ به، بعدما تمكن من الحضور في نهائيات بطولة كأس أمم أفريقيا لأقل من 20 سنة، التي أقيمت في موريتانيا، رغم الإقصاء الذي تعرض له، من دور ربع النهاية، أمام نظيره التونسي، بركلات الترجيح.

وبحسب موقع "سبور 1" المغربي، فقد قرر فوزي لقجع، رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم، إبعاد جميع مدربي المنتخبات، بعدما وقعوا على عقود تؤكد إنهاء مهامهم، على رأس المنتخبات التي كانوا يشرفون عليها.

وتم إبعاد الإسباني سيرجيو بيرناس، مدرب المنتخب المغربي لأقل من 17 سنة، ومساعده بدر قادوري، بالإضافة إلى طارق مخناس مدرب المنتخب المغربي لأقل من 16 سنة، ومساعده رشيد روكي، فضلاً عن الأميركية، ليندسي كيبي، المشرفة العامة على منتخب السيدات.

وكان الاتحاد المغربي، شرع في حملة إقالة مدربي المنتخبات، من خلال إبعاد المدير الفني للمنتخب الأولمبي، الفرنسي بيرنار سيموندي، وقبله مدرب المنتخب المغربي لأقل من 20 سنة، البرتغالي جواو أروزو، دون أن يطاول التغيير، المدير الفني للمنتخب المغربي الأول، البوسني وحيد حاليلوزيتش، رغم الانتقادات الواسعة، التي تلقاها من قبل الجماهير الرياضية، التي تواصل المطالبة برحيله.

المساهمون