إشبيلية الرقم الصعب أوروبياً: من أجل لقب ثانٍ في "السوبر"

إشبيلية الرقم الصعب أوروبياً: من أجل لقب ثانٍ في "السوبر"

16 اغسطس 2023
يسعى إشبيلية لتحقيق لقب قاري جديد في تاريخه (دينيس دويل/Getty)
+ الخط -

يخوض نادي إشبيلية الإسباني مواجهة مهمة جداً في بداية رحلته في موسم 2023-2024، عندما يلعب ضد مانشستر سيتي في قمة "السوبر" الأوروبي الأربعاء، سعياً لتحقيق لقب مهم جداً على الصعيد الأوروبي، خصوصاً بعد تأكيده السيطرة على منافسات بطولة "الدوري الأوروبي".

وبعيداً عن سيطرته على بطولة الدوري الأوروبي، يُعتبر إشبيلية من الأندية التي خاضت قمة "السوبر" الأوروبي كثيراً، إذ خاض "الأندلسي" 6 مباريات في البطولة، وهو الذي فاز مرة واحدة في نسخة عام 2006، بينما خسر 5 نهائيات في سنوات 2007، 2014، 2015، 2016 و2020.

وفي وقت يملك النادي "الأندلسي" خبرة كبيرة في المنافسات الأوروبية، يسعى لأن يُحقق لقب "السوبر" الأوروبي الثاني له في تاريخه، ولكن مهمته لن تكون سهلة أبداً في مواجهة نادٍ عظيم مثل مانشستر سيتي، الذي يملك عناصر قوية حققت الثلاثية التاريخية في الموسم الماضي.

ويُعتبر نادي إشبيلية الحالي أقل النسخات التي تضمّ نجوماً في التشكيلة، ولكنه أثبت في الموسم الماضي أنه يملك مقومات النادي الذي يُمكنه التتويج بلقب أوروبي، فقد تفوق على أندية كبيرة في نسخة الدوري الأوروبي موسم 2022-2023، وأثبت مجدداً أنه ملك هذه البطولة الأوروبية، والآن يحلم بتحقيق لقب "السوبر" الثاني في تاريخه.

يُذكر أن إشبيلية بدأ موسم الدوري الإسباني بطريقة سيئة بالخسارة أمام منافسه نادي فالنسيا في افتتاح منافسات "الليغا"، وسيُحاول التعويض أمام مانشستر سيتي الإنكليزي، والهروب بلقب أوروبي جديد بعد لقب الدوري الأوروبي، ولكن عليه أولاً محاولة الصمود أمام قوة مانشستر سيتي الهجومية، وبعدها من الممكن أن يرفع الكأس في نهاية الـ 90 دقيقة أو بعد ركلات الترجيح.

المساهمون