أمرابط وسط نشوة الفوز على إسبانيا يتذكر عبد الحق نوري

أمرابط وسط نشوة الفوز على إسبانيا يتذكر عبد الحق نوري

07 ديسمبر 2022
أمرابط كان من أفضل اللاعبين في المونديال (بابلو مورانو/ Getty)
+ الخط -

لم يترك نجم منتخب المغرب سفيان أمرابط الفرصة تمرّ دون أن يحتفل بمواطنه عبد الحق نوري الذي يرقد في فراش المرض منذ إصابته في المباراة الودية التي كان قد جمعت فريقه أياكس أمستردام بنظيره فيردر بريمن الألماني في يوليو/ تموز 2017.

وفي عز أجواء الفرحة التي غمرت قلوب لاعبي المنتخب المغربي، بعد التأهل التاريخي لربع نهائي بطولة كأس العالم 2022 بقطر، عقب إقصاء "أسود الأطلس" لمنتخب إسبانيا، في انتظار مواجهة البرتغال السبت المقبل، تذكر أمرابط يوم الثلاثاء مواطنه نوري في لقطة معبرة، جرى تداولها في مواقع التواصل.

وحرص سفيان أمرابط على إحضار قميص للمنتخب المغربي، كتب عليه اسم نوري ويحمل الرقم 34 الذي كان يفضله اللاعب عبد الحق، في إشارة واضحة من أيقونة نادي فيورنتينا الإيطالي إلى أنه لم ينس أبداً مواطنه الذي يحرص والده على التواصل لحد اللحظة بالعديد من لاعبي المنتخب المغربي، وخاصة الذين ترعرعوا في أوروبا، مثل حكيم زياش لاعب تشلسي الإنكليزي ونصير مزراوي لاعب بايرن ميونخ الألماني.

يذكر أن العديد من اللاعبين المغاربة الناشطين  بأوروبا يحرصون على التواصل الدائم مع عائلة عبد الحق نوري، الذي كان قريباً من حمل قميص "أسود الأطلس" في إحدى الفترات قبل أن يتعرض لحادث أبعده عن ميادين كرة القدم، وهو الأمر الذي أثر في العديد من لاعبي كرة القدم عبر العالم، وبخاصة في المغرب وهولندا.

المساهمون