أسطورتا السيتي يردّان على غوارديولا: محرز جوهرة ولا يُمكن اللعب ضده

14 يناير 2021
الصورة
مشكلة محرز مع غوارديولا مستمرة في مانشستر سيتي (مات ماكنولتي/Getty)
+ الخط -

حظي رياض محرز بإشادة واسعة من طرف نجمين سابقين في مانشستر سيتي، رغم ما يعيشه المهاجم الجزائري من صعوبات مع مدربه في الفريق بيب غوارديولا، مثل ما حدث بينهما في مباراة برايتون، الأربعاء، ما أثار جدلاً كبيراً في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

ونشر الموقع الرسمي لنادي مانشستر سيتي تصريحات مايكل براون الذي لعب للفريق "السماوي" خمس سنوات كانت بين عامي 1994 و 1999، حيث وصف محرز بالجوهرة ويراه كابوساً للمدافعين، بحكم أنه لا يمكن التنبؤ بما يمكن أن يفعل بالكرة نظراً لمهاراته الرائعة.

وقال براون في تصريحاته: "عندما تكون الكرة بين قدميه وتراه يبتسم يكون الأمر رائعاً، أحب رؤيته في المناطق الضيقة وتعامله مع المساحات، لديه قدرة كبيرة على الاختراق، بمجرد أن يصل إلى منطقة الخصم".

وتابع براون بقوله: "لا يمكن التنبؤ بما سيفعله بالكرة بسبب مهاراته العالية. لا أريد أن ألعب ضده، ولو كانت مدافعاً لفكرت ملياً قبل مواجهته، لأنه يطرح مشاكل لا حصر لها لمدافعي الفريق الخصم".

وسار على نهجه بول ديكوف الذي لعب لمانشستر سيتي بين عامي 1996 و 2002، ثم من 2006 إلى 2008، الذي يرى كذلك أن رياض محرز يملك قدرة هائلة في التمرير من وضعيات صعبة، على غرار تمريرته لزميله كيفن دي بروين قبل أن يصنع الأخير هدفاً للبرتغالي بيرناندو سيلفا في لقاء كأس الاتحاد الإنكليزي ضد بيرمنغهام سيتي يوم الأحد الماضي.

وقال بول ديكوف: "محرز يكون أكثر خطورة في الثلث الأخير من خط الهجوم، خاصة عندما يكون يميناً، وهو المركز الذي يُحبذ اللعب فيه، موهبته في الاختراق رائعة، ويجعل المدافعين يفكرون أكثر من مرة قبل محاولة انتزاع الكرة منه".

وختم ديكوف: "تمريرته لكيفن دي بروين أمام برمنغهام سيتي كانت من الطراز العالمي، لاعب لديه كل شيء ويعجبني أكثر عندما يلعب والابتسامة على وجهه، وما زالت لديه كل الفرصة للتأكيد كم هو لاعب كبير".

المساهمون