أزمة روبياليس.. ما بين إيقاف طويل الأمد وحرمان المنتخبات الإسبانية

تداعيات أزمة روبياليس.. ما بين إيقاف طويل الأمد وحرمان إسبانيا من المشاركات

27 اغسطس 2023
"فيفا" أوقف رئيس الاتحاد الإسباني (أوسكار باروس/ فرانس برس)
+ الخط -

انتهت مرحلة لويس روبياليس كرئيس للاتحاد الإسباني لكرة القدم، بعدما أعلنت لجنة الانضباط في الاتحاد الدولي لكرة القدم، السبت، أنها أوقفته على الصعيدين المحلي والدولي 90 يوماً، على خلفية تقبيله اللاعبة إيرموسو أثناء حفل التتويج بمونديال السيدات 2023، في انتظار الإجراءات التأديبية. 

وبحسب تقرير صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، السبت، فإن قرار توقيف "فيفا" يمكن تمديده لمدة 90 يومًا أخرى، إذا لم يتم التوصل إلى حل للملف بحلول ذلك الوقت، والذي يجب أن يكون خلال ثلاثة أشهر، في الظروف الرسمية، ووفقًا لإجراءات الاتحاد الدولي، ولكن نظراً لخطورة ما حدث، وفقاً لنفس المصدر، فمن الممكن تسريع هذا الإجراء التأديبي.

وبالإضافة إلى ذلك، قال رئيس اللجنة التأديبية في "فيفا"، الكولومبي خورخي إيفان بالاسيو، في بيان رسمي، إنه "من أجل الحفاظ على الحقوق الأساسية للاعبة المنتخب الوطني لكرة القدم السيدة جينيفر إيرموسو، والنظام الجيد للإجراءات التأديبية الجاري اتخاذها من قبل هذا الجهاز"، أصدرت الهيئة التأديبية توجيهين إضافيين، أحدهما توجيه "أمر" للويس روبياليس بـ"الامتناع، بنفسه أو من خلال أطراف ثالثة، عن الاتصال أو محاولة الاتصال باللاعبة المحترفة في صفوف المنتخب الإسباني السيدة جينيفر إيرموسو أو بيئتها القريبة".

عقوبة طويلة الأمد

وبيّن تقرير "موندو" أيضاً أن الإيقاف المؤقت يعكس خطورة الموقف. ورغم أن قانون "فيفا" التأديبي لا يحدد وقت الإيقاف، لكن فقط مع الالتزام بقانون الأخلاقيات، فإن عقوبة روبياليس ربما تصل لإيقاف لا يقل عن عامين، ولكن، في الحالة القصوى، يمكن أن يكون إلى الأبد.

حرمان المنتخبات الإسبانية 

وفي اللحظة التي يتم فيها حلّ الملف ومعرفة وقت استبعاد "فيفا"، سيتعين على الاتحاد الإسباني لكرة القدم، الذي يقوده مؤقتاً نائب روبياليس، بدرو روتشا خونكو، الدعوة لانتخابات الاتحاد الإسباني وفقًا للمادة 31 من النظام الأساسي، التي توضح أنه: "إذا غادر الرئيس لأسباب أخرى غير انتهاء مدته، يصبح مجلس الإدارة لجنة إدارية، ويدعو لإجراء انتخابات لشغل المنصب، ويشغل الشخص المنتخب المنصب لفترة تساوي الوقت المتبقي للشخص الذي تم استبداله".

وإذا لم يفعل ذلك حينها وحاول تمديد ولاية بيدرو روشا حتى عام 2024؛ يمكن لـ"فيفا" منع جميع الفرق والمنتخبات الإسبانية من المشاركة في المسابقات الدولية.

استقالات بالجملة

وقدم 11 عضواً في الجهاز الفني لمنتخب إسبانيا للسيدات، ليس بينهم المدير الفني خورخي بيلدا، استقالاتهم للاتحاد الإسباني لكرة القدم تضامناً مع لاعبة الفريق جيني إيرموسو.

وفي بيان نشر على "إكس" (تويتر سابقا)، السبت، أعرب أعضاء الجهاز المستقيلون عن "إدانتهم الشديدة لسلوك رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم" مع إيرموسو.

المساهمون