أزمات يوفنتوس لا تتوقف: من إمكانية بيع النادي إلى إيقاف بوغبا

أزمات يوفنتوس لا تتوقف: من إمكانية بيع النادي إلى إيقاف بوغبا

14 سبتمبر 2023
ضربت عدة أزمات نادي يوفنتوس الإيطالي (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -

تعيش جماهير نادي يوفنتوس الإيطالي، خلال الفترة الأخيرة، أوقاتاً صعبة، إذ إن الأزمات تتتالى على الفريق في بداية الموسم الجديد، الذي كانت تمني النفس خلاله بمقاطعة النتائج السلبية التي رافقت "السيدة العجوز" في المواسم الأخيرة الماضية.

وكانت بداية الأزمات مع ما كشفته صحيفة "إل جورنال" الإيطالية، أمس الأربعاء، عن اعتزام عائلة أنييلي بيع نادي يوفنتوس بعد 100 سنة من ملكيتها له، حيث قالت إنّ الفريق تغير، ولم يعد بالإمكان تعويض الخسائر المالية للنادي، مع إشارتها لاقتراب هذه الحقبة من النهاية، مع اختفاء جياني أومبرتو وسوزانا أنييلي، وذلك بعد أن بقي شخص واحد يعمل في النادي على رأس القيادة وهو جون أنييلي، ويأتي ذلك في الوقت الذي نفت فيه العائلة صحة هذه الأنباء تماماً.

وزاد المدافع السابق للفريق ليوناردو بونوتشي من حجم الأزمات في النادي الإيطالي، حيث إنه وفقاً للصحافي الإيطالي جيانلوكا دي مارزيو، قرر مقاضاة مسؤولي نادي يوفنتوس بسبب الضرر الذي تعرض له خلال الفترة الماضية قبل رحيله إلى يونيون برلين الألماني، وذلك بعد المعاملة التي تلقاها من النادي خلال الأشهر الأخيرة له في تورينو.

وتواصلت الأزمات في النادي بعد أن أوقفت الوكالة الإيطالية لمكافحة المنشطات مؤقتاً لاعب وسط يوفنتوس الدولي الفرنسي بول بوغبا، بعد ثبوت تعاطيه هرمون التستوستيرون الممنوع، وقد خضع بوغبا لاختبارات المنشطات بعد مباراة ناديه ومضيفه أودينيزي، في 20 أغسطس/ آب الماضي، والتي لم يشارك فيها. 

بعيدا عن الملاعب
التحديثات الحية

وبحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الإيطالية "إنسا" أمس الأربعاء، فإنّ اختبار الدم الذي خضع له لاعب فريق مانشستر يونايتد السابق أظهر مستويات مرتفعة من الهرمون المذكور، وهو أمر قد يعرّضه لعقوبة من المحتمل أن تصل إلى الإيقاف مدة أربع سنوات.

يذكر أنه رغم هذه الأزمات، فإنّ يوفنتوس يحتل المركز الثالث في ترتيب الدوري الإيطالي مع ليتشي بـ7 نقاط، وراء إنتر ميلان ونادي ميلان اللذين يتصدران الترتيب برصيد 9 نقاط.

المساهمون