أرقام صادمة... كورونا يلقي بظلاله على انتقالات اللاعبين في 2020

19 يناير 2021
الصورة
+ الخط -

أثرت أزمة فيروس كورونا بشكل كبير على عملية انتقالات اللاعبين في الموسم الماضي، بسبب ما خلفته من تأثير مادي حاد على أغلب الأندية العالمية.

وكشف تقرير أعده موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، عن تراجع إجمالي الإنفاق من 7.35 مليارات دولار في 2019، إلى 5.63 مليارات بالعام الماضي،كأدنى إجمالي منذ 2016، الذي كانت الأندية قد أنفقت فيه 4.6 مليارات دولار.

وحصلت الأندية الإنكليزية على حصة الأسد في كمية الإنفاق، بإجمالي 1.627 مليار دولار، ومن بعدها أندية إيطاليا بـ731.5 مليون دولار، تليها إسبانيا وألمانيا وفرنسا، بينما كان أكبر إنفاق من خارج أوروبا في البرازيل والولايات المتحدة.

وتصدر تشلسي الإنكليزي قائمة أكثر الأندية الأوروبية إنفاقاً، وتبعه مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي الإنكليزيان وبرشلونة الإسباني ويوفنتوس الإيطالي، في الوقت الذي حققت فيه أندية "الليغا" أكبر إيرادات من الانتقالات بإجمالي 785.7 مليون دولار.

وتراجع إجمالي الانتقالات سواء الدائمة أو على سبيل الإعارة لأول مرة في عقد من الزمن، حيث بلغ إجمالي الانتقالات 17077 في 2020، مقابل 18047 في 2019.

ومثلت الانتقالات الدولية التي تكلف أقل من 500 ألف دولار نسبة 55.7%، بينما بلغت نسبة الصفقات التي تفوق 5 ملايين دولار، 10% من إجمالي الإنفاق على الانتقالات.

المساهمون