وفيات بأمراض مجهولة في شمال السودان بعد الفيضانات

22 سبتمبر 2020
الصورة
عينات أخذت للفحص المختبري (Getty)
+ الخط -
أعلنت وزارة الصحة السودانية، اليوم الثلاثاء، وفاة 8 أشخاص  بحميات مجهولة في محلية مروي، شمال السودان.
وذكرت الوزارة في بيان أنه وردت خلال الأيام الماضية تقارير  بوجود 41 حالة لحميات بالولاية الشمالية، في محلية مروي، وقعت في الفترة من الأول من الشهر الجاري وحتى العشرين منه، مشيرة إلى أن 8 أشخاص توفوا من المصابين.
وأشارت الوزارة  إلى أنها أرسلت فريقاً للتحقق والتقصي عن الحالات ومعرفة المرض ومسبباته، وأن عينات أخذت للفحص المختبري لتأكيد التشخيص، كما  تم إرسال فريق استجابة سريع من وزارة الصحة الاتحادية من أطباء ومختصين في علم الأوبئة وصحة البيئة ومكافحة الناقل لتأكيد التشخيص وتعزيز التدخلات المطلوبة للوقاية والسيطرة على المرض، ووعدت الوزارة بالكشف عن نتائج المعمل خلال الساعات المقبلة.
وأمس الإثنين، حذرت وزارة الصحة في مؤتمر صحافي لها من كارثة صحية لخريف هذا العام بحدوث معدلات عالية من الأمراض المعدية المرتبطة بسلامة المياه والإصحاح البيئي وتوالد نواقل الأمراض، مثل الملاريا والكوليرا والحميات النزفية، مشيرة إلى احتمالات تأثير انتشار تلك الأمراض على تقديم الخدمات الصحية.
وضربت الأمطار والسيول والفيضانات خلال هذا العام أجزاء واسعة من البلاد، وتسببت في مقتل 121 شخصاً وإصابة 114 آخرين، كما تسببت في تأثر أكثر من 63 ألف أسرة، وانهيار أكثر من 98 ألف منزل، ودمار أكثر 97 ألف فدان زراعي ونفوق نحو 6 آلاف من الماشية .  
 
وأوضحت الوزارة أنها تحتاج إلى سد عجز بنحو 54 مليون دولار لمواجهة الطوارئ الصحية الحالية المرتبطة بالخريف لمواجهة الأمراض المحتملة.