مدير مستشفى في غزة: نفاد المخزون الاستراتيجي من الأدوية

مدير مستشفى في غزة: نفاد المخزون الاستراتيجي من الأدوية

19 أكتوبر 2023
في مستشفى "شهداء الأقصى" الذي يعاني كما غيره من مستشفيات قطاع غزة (دعاء الباز/ الأناضول)
+ الخط -

أفاد مدير مستشفى "شهداء الأقصى" في مدينة دير البلح وسط قطاع غزة إياد الجعبري، اليوم الخميس، بأنّ المخزون الاستراتيجي من الأدوية والمستلزمات الطبية نفد في هذا المرفق الطبي، بسبب الإغلاق المحكم الذي يفرضه الاحتلال الإسرائيلي على القطاع منذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.

وأوضح الجعبري لوكالة "الأناضول"، أنّ "الوضع الصحي في المستشفى خطر جداً"، محذّراً من أنّ "حياة آلاف المرضى والجرحى مهدّدة".

وإذ لفت الجعبري إلى أنّ المستشفى "يقدّم خدماته الطبية لآلاف الفلسطينيين في وسط القطاع"، ناشد الجهات الدولية والحقوقية "التدخّل لإجبار إسرائيل على السماح بإدخال المستلزمات الطبية والأدوية إلى غزة".

وكان المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس قد حذّر، أمس الأربعاء، من أنّ وضع قطاع الصحة في غزة "يخرج عن السيطرة".

أضاف غيبريسوس أنّ "خسائر (بالأرواح) تُسجَّل في كلّ ثانية يتأخّر فيها إيصال المساعدات الطبية إلى غزّة". ولفت إلى أنّ الإمدادات الطبية التي أرسلتها منظمة الصحة العالمية إلى قطاع غزة تنتظر عند الحدود (من الجانب المصري) منذ أيام. وشدّد المسؤول الأممي على الحاجة الماسة في البدء لإيصال الإمدادات الطبية إلى غزة، داعياً إلى وقف العنف.

ويواصل الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من أكتوبر شنّ غارات مكثّفة على قطاع غزة، مخلّفة آلاف القتلى والجرحى من المدنيين. ولم يتوانَ الاحتلال كذلك عن استهداف المستشفيات في القطاع، الأمر الذي أدّى إلى المجزرة الرهيبة في "المستشفى المعمداني" (المستشفى الأهلي العربي) مساء أوّل من أمس الثلاثاء، مع سقوط نحو 500 شهيد و400 جريح. وفي الإطار نفسه، خرج مستشفى بيت حانون عن الخدمة في وقت سابق من هذا العدوان المستمرّ.

كذلك يواصل الاحتلال قطع إمدادات المياه والكهرباء والغذاء والأدوية عن قطاع غزة، الأمر الذي أثار تحذيرات محلية ودولية من كارثة إنسانية مضاعفة.

تجدر الإشارة إلى أنّ القطاع الذي يخضع لحصار إسرائيلي خانق منذ نحو 16 عاماً، يعاني في الأساس من نقص كبير في الأدوية، من بينها تلك المنقذة للحياة، وفي المستلزمات الطبية الضرورية لحالات مختلفة، لا سيّما العمليات الجراحية وعمليات غسل الكلى وغيرها.

(الأناضول، العربي الجديد)

المساهمون