عشرات الطلاب الأردنيين ينسحبون من مسابقة عالمية تضامناً مع فلسطين

عشرات الطلاب الأردنيين ينسحبون من مسابقة عالمية تضامناً مع فلسطين

21 يناير 2024
من تحرّك سابق في الأردن تضامناً مع الفلسطينيين وسط الحرب على غزة (خليل مزرعاوي/ فرانس برس)
+ الخط -

انسحب عشرات الطلاب في الأردن من مسابقة "هالت برايز" العالمية لعام 2024، بسبب مشاركة جامعات إسرائيلية فيها، تضامناً مع فلسطين في ظل الحرب الإسرائيلية المتواصلة على قطاع غزة وانتهاكات الاحتلال في حق الفلسطينيين في الضفة الغربية. 

وأعلن الفريق التنظيمي لجائزة "هالت برايز" في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية، في بيان رسمي اليوم الأحد، عن القرار النهائي بالانسحاب منها تضامنا مع فلسطين. وأوضح الفريق أنّ "هذا القرار يأتي تعبيراً حقيقياً لرفضنا قرارات منظمة هالت العالمية، التي تتضمّن قبول مشاركة جامعتَين من دولة الاحتلال الإسرائيلي في هذه المسابقة".

قضايا وناس
التحديثات الحية

وأكد الفريق التنظيمي في الأردن قراره الثابت بالانسحاب إلى حين تنفيذ المطلوب، وهو عدم قبول مشاركين ومنظّمين من الجامعات الإسرائيلية.

كذلك، شدّد الفريق التنظيمي على رفضه أيّ تعاون أو مشاركة مع دولة الاحتلال، سواء على المستوى المحلي أو الإقليمي أو الدولي، مؤكداً التزامه بالدفاع عن قضية فلسطين والعمل بكلّ جهد لتعزيز المبادئ الإنسانية والعدل في كلّ أنحاء العالم.

بدورها، أعلنت كتلة "أهل الهمّة" الطالبية في "الجامعة الأردنية"، أكبر الجامعات الأردنية، انسحاب أكثر من 100 طالب أردني من مسابقة "هالت برايز" العالمية لهذا العام بسبب مشاركة جامعات إسرائيلية، وذلك في إطار موقفها الداعم للشعب الفلسطيني. 

وجائزة "هالت برايز" من أكبر المسابقات الريادية السنوية لطلبة الجامعات في العالم، حيث تُحشد فيها أفكار على مدار السنة من طلاب الجامعات، بعد تحديهم لحل قضية مُلحة تواجه العالم مثل (الأمن الغذائي، الوصول إلى المياه، الطاقة، والتعليم)، وتتبنى هدفا من الأهداف العالمية لبرنامج التنمية للأمم المتحدة سنويا.

تجدر الإشارة إلى أنّ الأردن يشهد، منذ بدء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، تظاهرات واسعة النطاق ووقفات احتجاجية للتنديد بالجرائم الإسرائيلية المرتكبة بحقّ الشعب الفلسطيني وللتضامن مع هذا الشعب المستهدف.

المساهمون