ثمرة تين تقتل طفلاً تونسياً

ثمرة تين تقتل طفلاً تونسياً

02 يوليو 2021
أراد قطف التين فلقي حتفه (فرانس برس)
+ الخط -

لقي طفل تونسي يبلغ من العمر 13 عاماً حتفه، في منطقة وادي الحطب بمعتمدية سبيبة التابعة لمحافظة القصرين وسط غربي تونس، مساء أمس الخميس، بعد تعرّضه إلى اعتداء عنيف بسبب قطفه ثمرة تين من إحدى الضيع الزراعية.

وقال المتحدّث الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بالقصرين، رياض النويوي، لـ"العربي الجديد"، إنّ "معتمدية سبيبة شهدت جريمة قتل راح ضحيتها طفل يبلغ من العمر 13 سنة، وذلك بعد تعرّضه إلى عنف شديد على مستوى الرأس من قبل شخص من المنطقة نفسها يرافقه يافع يبلغ من العمر 17 عاماً".

أضاف النويوي أنّ "الجاني ارتكب جريمته وقتل الطفل بعدما قطف ثمرة تين من الأرض الزراعية حيث كان موجوداً. وقد توفي الطفل في المكان ذاته"، مشيراً إلى أنّ "لا قرابة بين المعتدي والضحية، خلافاً لما أُشيع". وتابع أنّه "بحسب التحقيقات الأولية فإنّ المعتدي يعاني اضطرابات نفسية".

 

وسُجّلت في الفترة الأخيرة جرائم وحوادث عنيفة في تونس، منها على سبيل المثال جريمة قتل ارتكبها طبيب وراحت ضحيّتها طليقته وكذلك ابنه البالغ من العمر 13 عاماً. وقد تمكّنت الوحدات الأمنية في ولاية سيدي بوزيد وسط تونس، أمس الخميس، من القبض على الطبيب في صفاقس حيث تحصّن منذ فراره في 28 يونيو/ حزيران الماضي. وكان المتحدث الرسمي باسم محاكم صفاقس، القاضي مراد التركي، قد صرّح بأنّ المشتبه فيه سوف يخضع إلى التحقيق من قبل فرقة الشرطة العدلية لكشف ملابسات الجريمة.

في السياق نفسه، تمكّن أعوان الحرس الوطني في بومهل بجهة حمام الأنف في الضاحية الجنوبية للعاصمة تونس، في مطلع هذا الأسبوع، من القبض على رجل أقدم على اقتلاع عينَي زوجته والاعتداء عليها أمام أطفاله في منزلهم ببومهل نتيجة خلافات بينهما. يُذكر أنّ الضحية ما زالت تتلقّى العلاج بعد الأضرار الكبيرة الذي طاولتها على مستوى العين والأنف ومواقع أخرى من الوجه، في حين احتُجز الزوج.

المساهمون