الاتحاد الأوروبي يجيز لقاحاً يحمي الأطفال من التهاب القصيبات

الاتحاد الأوروبي يجيز لقاحاً يحمي الأطفال من التهاب القصيبات

26 اغسطس 2023
التهاب القصيبات من الأسباب الرئيسية لاحتجاز الأطفال بالمستشفيات في الاتحاد الأوروبي(Getty)
+ الخط -

أعلنت المفوضية الأوروبية أنها أجازت طرح لقاح هو الأول من نوعه يُعطى للنساء الحوامل لحماية الأطفال من التهاب القصيبات، وهو عدوى تصيب الجهاز التنفسي.

واللقاح من إنتاج شركة الأدوية العملاقة "فايزر"، واسمه التجاري "أبريسفو" (Abrysvo)، ويستهدف الفيروس المخلوي التنفسي الذي يصيب خصوصاً الأطفال الصغار.

وكانت الوكالة الأوروبية للأدوية قد أجازت في يوليو/تموز الماضي هذا اللقاح المخصص لحماية كل من الرضع والأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 60 عاماً فما فوق.

وأجيز اللقاح في مايو/أيار في الولايات المتحدة لمن تبلغ أعمارهم 60 عاماً فما فوق، وسمحت به السلطات الأميركية المختصة، الاثنين، للنساء الحوامل.

وأوضحت المفوضة الأوروبية للصحة ستيلا كيرياكيدس في بيان أن "هذا اللقاح يمكن أن يساعد مع اقتراب فصلَي الخريف والشتاء في منع العواقب الوخيمة للفيروس المخلوي التنفسي على الأفراد الأكثر عرضة". وأبرزت أهميتها الكبيرة "للأطفال الذين يُشكّل الفيروس المخلوي التنفسي أحد الأسباب الرئيسية لإدخالهم المستشفيات في الاتحاد الأوروبي".

ويمكن أن يسبب هذا الفيروس شديد العدوى، الالتهاب الرئوي والتهاب القصيبات، ما يؤدي إلى آلاف الوفيات والحالات التي تستدعي دخول المستشفى في كل أنحاء العالم.

وأجاز الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة في الآونة الأخيرة استخدام دواء وقائي من التهاب القصيبات توصلت إليه شركتا "أسترازينيكا" و"سانوفي"، هو نيرسيفيماب الذي يباع تحت اسم "بيفورتوس" (Beyfortus)، وهو مخصص للرضع. وهذا العلاج ليس لقاحاً بالمعنى الدقيق للكلمة، لكنه يحقق الغرض الوقائي نفسه.

(فرانس برس)

المساهمون