"أونروا": نكافح لرعاية أكثر من 50 ألف حامل في غزة

"أونروا": نكافح لرعاية أكثر من 50 ألف حامل في غزة

24 ديسمبر 2023
نقل عدد من الأطفال المبتسرين عبر معبر رفح للعلاج في مصر (مصطفى حسونة/الأناضول)
+ الخط -

قالت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، الأحد، إنها تكافح لتوفير الرعاية لما لا يقل عن 50 ألف امرأة حامل في قطاع غزة، وسط هجمات الاحتلال الإسرائيلي المتواصلة.

180 امرأة حاملاً تلد يومياً في غزة

وأكدت المنظمة الأممية، في بيان: "هناك ما يقدر بأكثر من 50 ألف امرأة حامل في قطاع غزة، فيما تلد أكثر من 180 امرأة كل يوم". وأشارت إلى أن "الأطباء والقابلات التابعين لها يبذلون كل ما في وسعهم لتوفير الرعاية للنساء الحوامل بعد الولادة والحوامل المعرضات لمخاطر عالية في 7 من أصل 22 مركزاً صحياً تابعاً للأونروا".

وفي منتصف نوفمبر الماضي، أكد ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في الأراضي الفلسطينية دومينيك ألين أن الحوامل "ليس لديهن مكان يذهبن إليه"، بينما تشير تقديرات الصندوق إلى أن "15 بالمائة من الولادات على الأقل سوف تنطوي على مضاعفات تتطلب رعاية توليدية"، وهو أمر غير متوفر في غزة التي مزقتها الحرب.

ويصف صندوق الأمم المتحدة للسكان، الوضع بأنه "كابوس"، مؤكداً أن نساء يغادرن المستشفى بعد ثلاث ساعات من الولادة، وأن المستشفيات تعاني من نقص في الدم، ما يعرقل علاج المصابات بنزيف ما بعد الولادة، مضيفاً أن إغلاق الندبات القيصرية وقطع الحبل السري يتمان بدون أي محلول مطهر.

ويصف ألين "كابوس غزة" بأنه "أكبر بكثير من أن يكون مجرد أزمة إنسانية، إنه أزمة إنسانيتنا".

ومنذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، يشنّ جيش الاحتلال الإسرائيلي حرباً مدمرة على غزة، خلّفت حتى الأحد، 20 ألفاً و424 قتيلاً، و54 ألفاً و36 جريحاً معظمهم أطفال ونساء، ودماراً هائلاً في البنية التحتية، وكارثة إنسانية غير مسبوقة، وفقاً لسلطات القطاع والأمم المتحدة.

(الأناضول، فرانس برس، العربي الجديد)

المساهمون