أستراليا تنقذ أكثر من 300 شخص من مياه الفيضانات شمال شرقي البلاد

أستراليا تنقذ أكثر من 300 شخص من مياه الفيضانات شمال شرقي البلاد

18 ديسمبر 2023
المياه غمرت المنازل والمباني والطرق والجسور (Getty)
+ الخط -

قال مسؤولون، اليوم الاثنين، إنه تم إنقاذ أكثر من 300 شخص خلال الليل من مياه الفيضانات في شمال شرقي أستراليا، فيما تشبث عشرات السكان بأسطح المنازل.

أغلق مطار كيرنز الاثنين بسبب الفيضانات، وشعرت السلطات بالقلق من أن المدينة التي يبلغ عدد سكانها 160 ألف نسمة ستفقد مياه الشرب.

أستراليا: تحذيرات من الطقس القاسي

بينما تراجعت الأمطار في كيرنز، تم إصدار تحذيرات من الطقس القاسي في بورت دوغلاس، ودينتري، وكوكتاون، ووجال وجال، وهوب فالي القريبة، مع توقع هطول المزيد من الأمطار.

وصفت كاتارينا كارول، مفوضة شرطة ولاية كوينزلاند، الفيضانات بأنها "مدمرة للغاية". وقالت كارول للصحافيين: "الليلة الماضية، واجهنا مساء صعبا للغاية، حيث أنقذنا نحو 300 شخص". وأضافت أنه لم تقع وفيات أو إصابات خطيرة.

من جانبهم، أكد مسؤولون أنه سيتم إجلاء جميع السكان البالغ عددهم 300 شخص بمروحية من منطقة ووجال وجال، حيث قضى تسعة بالغين وطفل يبلغ من العمر 7 سنوات ساعات طوال الليل على سطح المستشفى.

مر إعصار استوائي من الفئة الثانية بالقرب من ووجال وجال الأربعاء. ولكن في حين أن الرياح القوية لم تلحق أضرارا تذكر، إلا أن الأمطار الغزيرة استمرت في ضرب المنطقة.

تقطعت الطرق وخطوط السكك الحديدية، بينما عزلت الأمطار الغزيرة المجتمعات وانقطعت الكهرباء عن 14000 منزل وشركة الاثنين.

وكانت السلطات الأسترالية، قد أمرت أمس الأحد آلاف الأشخاص في شمال ولاية كوينزلاند بالانتقال إلى مناطق مرتفعة بسبب خطر الفيضانات الناجمة عن الأمطار الغزيرة.

وقالت سلطات الولاية إن بعض ضواحي مدينة كيرنز وهي مركز سياحي وبوابة للحاجز المرجاني العظيم تشهد فيضانات. وتقع المدينة على بعد حوالي 1700 كيلومتر شمالي بريزبن عاصمة الولاية.

وتوقعت هيئة الأرصاد الجوية في أستراليا الأحد "هطول أمطار غزيرة في منطقة كيرنز، مما قد يؤدي إلى سيول شديدة الخطورة تشكل تهديدا على الحياة".

وقالت مجموعة إدارة الكوارث المحلية في كيرنز، التي توقعت أن تبلغ الفيضانات في البلدة ذروتها في وقت لاحق أمس، إن المياه غمرت المنازل والمباني والطرق والجسور. وأضافت في بيان: "قد تنقطع خدمات الكهرباء والمياه والصرف الصحي والهاتف في المنطقة".

(أسوشييتد برس، رويترز)

المساهمون