مقتل 54 جندياً أوغندياً في هجوم لـ"حركة الشباب" بالصومال

مقتل 54 جندياً أوغندياً في هجوم لـ"حركة الشباب" بالصومال

04 يونيو 2023
الرئيس الأوغندي يوويري موسيفيني (Getty)
+ الخط -

قال الرئيس الأوغندي يوويري موسيفيني، السبت، إنّ حركة الشباب الصومالية المتشددة قتلت 54 جندياً أوغندياً الأسبوع الماضي، في هجوم على قاعدة عسكرية في الصومال.

وكان موسيفيني قد أقر الأسبوع الماضي بأنّ هناك خسائر بشرية وقعت جراء الهجوم، لكنه لم يذكر عدد الجنود الذين قتلوا أو أصيبوا، وهذا أول اعتراف رسمي بوقوع خسائر بشرية في الهجوم بين القوات الأوغندية المشاركة في بعثة الاتحاد الأفريقي الانتقالية في الصومال.

وقال موسيفيني في بيان له حينها: "نعزي البلاد وعائلات القتلى"، مضيفا أن الجيش شكَّل لجنة للتحقيق في ما حدث.

وأوضح موسيفيني أنه خلال الهجوم "لم يكن أداء بعض الجنود هناك كما هو متوقع، إذ أصيبوا بالذعر، ما أدى إلى إرباكهم واستغلت حركة الشباب ذلك لاقتحام القاعدة وتدمير بعض المعدات".

وشنت القوات الموالية للحكومة المدعومة من "أتميس" هجوماً، في أغسطس/ آب الماضي، على حركة الشباب المتمردة في هذه الدولة الهشة في القرن الأفريقي منذ أكثر من 15 عاماً.

وحلت قوة الاتحاد الأفريقي في الصومال "أتميس"، التي تضم نحو 20 ألف جندي وشرطي ومدني من أوغندا وبوروندي وجيبوتي وإثيوبيا وكينيا، في إبريل/ نيسان 2022، مكان قوة الأمم المتحدة التي نُشرَت منذ عام 2007 لمكافحة تمرد حركة الشباب.

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون