مقاتلات تركية تستهدف مقارّ لـ"العمال الكردستاني" شمالي العراق

مقاتلات تركية تستهدف مقارّ لـ"العمال الكردستاني" شمالي العراق

22 يوليو 2021
يتكتم عناصر "العمال الكردستاني" على نتائج القصف والهجمات التركية (مصطفى أوزير/فرانس برس)
+ الخط -

جددت المقاتلات التركية، اليوم الخميس، قصفها أهدافاً تابعة لمسلحي حزب "العمال الكردستاني"، في مناطق حدودية عراقية يسيطر عليها مسلحو الحزب المصنف على لائحة الإرهاب، إذ يتخذها منطلقاً لتنفيذ اعتداءات متكررة داخل الأراضي التركية.

ونقلت وسائل إعلام محلية عراقية، عن مصادر أمنية في محافظة دهوك ضمن إقليم كردستان العراق، تأكيدها أنّ "طائرات تركية قصفت صباح اليوم الخميس، عدة أهداف ومواقع تابعة لحزب العمال الكردستاني، في قرية بيركيات ضمن حدود ناحية جمانكي بقضاء العمادية (شمالي محافظة دهوك الحدودية مع تركيا)".

ولم تحدد المصادر حجم الخسائر الناجمة عن القصف، إذ عادة لا يسمح مسلحو الحزب بدخول غير عناصره في المناطق التي يسيطر عليها في القرى والبلدات الحدودية العراقية.

وأكد مسؤول محلي في بلدة العمادية، في اتصال هاتفي مع "العربي الجديد"، أنّ أصوات القصف سمعت من مسافات بعيدة، كما شوهدت أعمدة الدخان تتصاعد من مواقع تابعة للحزب، دون معرفة أي تفاصيل أخرى".

وذكر المسؤول الذي فضّل عدم الكشف عن اسمه، أنّ "القصف استمر لأكثر من ساعة بشكل متقطع، وسمعت أصوات انفجارات ثانية يرجح أنها ناجمة عن استهداف مقرات تحوي أسلحة ومتفجرات تابعة لحزب العمال".

ويتكتم عناصر حزب "العمال الكردستاني" على نتائج القصف والهجمات التركية، حتى أنّ بعض عناصره الذين كانوا يدلون بتصريحات سابقاً، امتنعوا أخيراً عن أي تصريح في هذا الإطار.

وتستهدف العمليات التركية عدة مناطق، أبرزها العمادية وزاخو وجبل متين وآفشين وباسيان وجبل كيسته والزاب، شمال دهوك وشرق أربيل، ونجحت لغاية الآن في القضاء على العشرات من مسلحي الحزب، وتدمير مقرات ومخازن سلاح ضخمة تابعة له يستخدمها في شن اعتداءات داخل الأراضي التركية المجاورة.

المساهمون