مخاوف إسرائيلية من اتفاق "سيئ" مع إيران

مخاوف إسرائيلية من اتفاق "سيئ" مع إيران

21 أكتوبر 2021
يبدو أن واشنطن معنية بالتوصل إلى اتفاق نووي مع إيران بأي ثمن (الأناضول)
+ الخط -

تبدي إسرائيل مخاوف من تفضيل الولايات المتحدة اتفاقاً "سيئاً" مع إيران حول برنامجها النووي، على إمكانية عدم التوصل إلى اتفاق.

وذكرت قناة التلفزة الإسرائيلية الرسمية "كان"، أنّ التقديرات الرسمية السائدة في تل أبيب تشير إلى أنّ الولايات المتحدة تبدو معنية بالتوصل إلى اتفاق مع إيران بأي ثمن، "حتى لو كان اتفاقاً سيئاً".

وبحسب هذه التقديرات، فإنّ الاتفاق الأصلي الذي تضغط القوى العظمى، وضمنها الولايات المتحدة، على إيران للعودة إليه، يمكّن طهران من تخصيب كمية من اليورانيوم اللازم لإنتاج سلاح نووي في غضون عام.

واستدركت القناة أنّ معدي هذه التقديرات يرون أنه كلما طالت الفترة التي تستغرقها المفاوضات، تمكنت إيران من تخصيب المزيد من اليورانيوم، وحسّنت من قدراتها في مجال التقنيات المتقدمة المتعلقة بالمشروع النووي.

ولفتت القناة إلى أنّ أوساطاً أوروبية ترى أيضاً أنّ هناك احتمالاً لأن يفضل الأميركيون "اتفاقاً سيئاً" مع إيران على إمكانية عدم التوصل إلى اتفاق، بحيث يسلّم الأميركيون بأن تحافظ إيران على ما أنتجته من يورانيوم مخصب، وهو ما قد يمكنها من إنتاج السلاح النووي في غضون نصف عام.

وشددت القناة على أنه إذا كانت إسرائيل ترى في اتفاق 2015 بين القوى العظمى وإيران "اتفاقاً سيئاً، فإنها ترى في الاتفاق الذي يبدي الأميركيون استعداداً للتوقيع عليه كارثة".

وتأتي التحذيرات الإسرائيلية هذه على الرغم من أن كلاً من واشنطن وتل أبيب قد اتفقتا على تشكيل لجان مشتركة بهدف صياغة مواقف موحدة بشأن أنماط التعاطي مع البرنامج النووي الإيراني، وقدرات طهران التقليدية وحضورها في المنطقة.

المساهمون