لعمامرة يصل للقاهرة السبت لنقل رسالة تبون للسيسي وبحث أزمة سد النهضة

لعمامرة يصل إلى القاهرة السبت لنقل رسالة تبون للسيسي وبحث أزمة سد النهضة

31 يوليو 2021
وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة (الأناضول)
+ الخط -

يلتقي وزير الخارجية المصري سامح شكري نظيره الجزائري رمطان لعمامرة، السبت، في القاهرة، حيث من المقرر أن يعقد الوزيران مؤتمرا صحافيا مشتركا بقصر التحرير.

وبحسب مصدر دبلوماسي مصري، سيلتقي لعمامرة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إذ يحمل رسالة نصية له من الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون.

ووصل وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية الجزائري رمطان لعمامرة، الجمعة، إلى السودان لبحث التعاون بين البلدين وقضايا القارة الأفريقية، حيث بحث هناك أزمة سد النهضة الإثيوبي.

وكان لعمامرة زار الأربعاء إثيوبيا بصفته مبعوثا خاصا من قبل الرئيس عبد المجيد تبون، في زيارة عمل استمرت يومين، التقى خلالها نائب رئيس الوزراء الإثيوبي ديميكي ميكونين، ورئيسة إثيوبيا ساهيل وارك زودي.

ودعا وزير الخارجية نائب رئيس الوزراء الإثيوبي، ديميكي ميكونين، خلال لقائه لعمامرة، الجزائر إلى لعب دور بنّاء في "تصحيح التصورات الخاطئة لجامعة الدول العربية بشأن سد النهضة"، مؤكدا "نية إثيوبيا الاستخدام العادل والمنصف لمياه النيل"، معرباً عن "التزام أديس أبابا الراسخ باستئناف المفاوضات الثلاثية بشأن سد النهضة برعاية الاتحاد الأفريقي"، كما طلب من الوزير لعمامرة "إقناع السودان بحل مشكلته الحدودية مع إثيوبيا سلمياً، وفق الآليات المشتركة القائمة، والامتناع عن استخدام القوة، لأنه لن يحل المسألة ودياً".

كما شرحت رئيسة إثيوبيا، أثناء محادثات مع لعمامرة، الوضع في تيغراي والملء الثاني لسد النهضة الكبير، حسب ما جاء في تغريدة لها على حسابها عبر "تويتر"، كما شكرت الجزائر على "جهودها للتوسط في صراعات العديد من البلدان، بما في ذلك الصراع الإثيوبي- الإريتري".

المساهمون