قتيلان من المجموعات القبلية المساندة للجيش المصري بهجوم لـ"داعش"

قتيلان من المجموعات القبلية المساندة للجيش المصري بهجوم لـ"داعش"

04 يوليو 2022
الهجوم كان بواسطة عبوة ناسفة (Getty)
+ الخط -

قتل عنصران من المجموعات القبلية المساندة للجيش المصري، عصر اليوم الاثنين، بهجوم لتنظيم "ولاية سيناء" الموالي لتنظيم "داعش" الإرهابي، في محافظة شمال سيناء شرقي البلاد.

وقالت مصادر قبلية وشهود عيان، لـ"العربي الجديد"، إن عبوة ناسفة زرعها التنظيم الإرهابي انفجرت في مجموعة قبلية أثناء تمشيطها قرية بلعا غرب مدينة رفح.

وأضافت المصادر ذاتها أن التفجير أدى إلى وقوع قتلى ومصابين نُقلوا جميعا إلى مستشفى العريش العسكري.

وفي السياق ذاته، قالت مصادر طبية عسكرية في سيناء، لـ"العربي الجديد"، إنه وصلت إلى مستشفى العريش العسكري جثتا قتيلين من المدنيين العاملين مع قوات الجيش المصري في نطاق مدينة رفح.

وأضافت المصادر ذاتها أن القتيلين هما محمد حسن أبو درب وجهاد أشرف أبو درب.

وأشارت إلى أنه يجرى تحضير أوراق تصريح الدفن لتسليمهما إلى ذويهما.

وسقط العشرات من المواطنين البدو المشاركين في المجموعات القبلية المساندة للجيش المصري في نشاطه العسكري ضد تنظيم "ولاية سيناء"، الموالي لتنظيم "داعش" الإرهابي، في محافظة شمال سيناء شرقي البلاد.

المساهمون