فصائل محلية تسيطر على مواقع لخلايا "داعش" في درعا السورية

فصائل محلية تسيطر على مواقع لخلايا "داعش" في درعا السورية

11 نوفمبر 2022
العملية بدأت منذ أواخر أكتوبر الماضي (Getty)
+ الخط -

حققت الفصائل المحلية في درعا، جنوبي سورية، اليوم الجمعة، تقدماً واسعاً وسيطرت على عدد من النقاط التي كان يتحصّن فيها عناصر "داعش" خلال الفترة الماضية، وذلك استكمالاً للعملية العسكرية التي انطلقت ضد الأخير أواخر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وقال الناشط الإعلامي في درعا يوسف المصلح، لـ"العربي الجديد"، إن فصائل محلية مدعومة بمجموعات من "اللواء الثامن" (فصيل محلي يتمركز شرقي المحافظة، ويتبع إدارياً الأمن العسكري التابع للنظام) سيطرت اليوم على كتلة الأبنية في منطقة الحمادين بحي طريق السد بمدينة درعا، والتي كان يتحصّن بها مجموعات متهمة بمبايعة تنظيم "داعش".

وأضاف أنه خلال الاشتباكات أفشلت المجموعات المحلية في حي طريق السد عملية انتحارية على خطوط التماس مع عناصر "داعش"، حيث حاول انتحاري التقدم باتجاه أحد الأبنية التي يتمركز فيها عناصر المجموعات المحلية، لتفجير نفسه بالمجموعات التي تحاصرهم، إلا أن أحد عناصر المجموعات المحلية تمكن من قتل الانتحاري قبل أن يصل إلى هدفه وتفجير نفسه.

من جانبه، لفت الناشط عامر الحوراني، المتحدث باسم "تجمع أحرار حوران"، لـ"العربي الجديد"، إلى أن حصيلة القتلى تجاوزت خلال الاشتباكات التي بدأت منذ مطلع الشهر الحالي أكثر من 20 قتيلاً من كلا الطرفين.

وكانت وتيرة الاشتباكات قد هدأت خلال الأيام الأخيرة، وسط محاولات ووساطات لتجنّب الاشتباكات التي أسفرت عن نزوح عشرات الأسر المدنية في المنطقة.

وتشنّ مجموعات محلية، منذ مطلع الشهر الجاري، حملة أمنية لتطهير منطقة طريق السد من عشرات العناصر المتهمة بمبايعة تنظيم "داعش"، ويقودها كل من محمد المسالمة الملقب بـ"هفو"، ومؤيد حرفوش الملقب بـ"أبو طعجة".

وجاءت الحملة الأمنية عقب تفجير انتحاري في منزل القيادي غسان أبا زيد، في 29 من الشهر الماضي، ما أدى إلى إصابته بجروح، ومقتل أربعة أشخاص مدنيين كانوا في مضافته.

هجمات تطال عناصر "قسد":

في سياق منفصل، قتل عنصر من "قوات سورية الديمقراطية" (قسد) وجرح ثلاثة آخرون، اليوم الجمعة، جراء هجوم نفذه مسلحون يعتقد تبعيتهم لتنظيم "داعش" بواسطة عبوة ناسفة، تلاه اشتباك بالأسلحة الرشاشة استهدف قوات "قسد" في محيط جبل عبد العزيز غربي الحسكة، بحسب ما ذكر مراسل "العربي الجديد" في المنطقة.

وتبنى تنظيم "داعش"، عبر معرفات تابعة له، اليوم الجمعة، تنفيذ أربع عمليات في سورية، خلال الأسبوع الماضي، ثلاث منها في دير الزور والرابعة في الرقة. وقالت صحيفة "النبأ" الناطقة باسم التنظيم "داعش"، إن العمليات أسفرت عن مقتل وإصابة سبعة عناصر من "قوات سورية الديمقراطية" (قسد).

دلالات

المساهمون