روسيا تطلب عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن بشأن الضربات على اليمن

روسيا تطلب عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن بشأن الضربات على اليمن

12 يناير 2024
موسكو اعتبرت أن الضربات على اليمن تظهر التجاهل التام للقانون الدولي (Getty)
+ الخط -

طلبت روسيا، اليوم الجمعة، عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لبحث الضربات العسكرية التي شنتها الولايات المتحدة وبريطانيا على اليمن.

وقالت بعثة روسيا الدائمة لدى الأمم المتحدة: "طلبت روسيا عقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في 12 يناير في ما يتعلق بالضربات الأميركية والبريطانية على اليمن".

من جهتها، اعتبرت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن الضربات على اليمن تظهر التجاهل التام للقانون الدولي، بحسب "رويترز".

وشنت الولايات المتحدة وبريطانيا ضربات جوية وبحرية على أهداف عسكرية للحوثيين في اليمن ردا على استهداف الجماعة السفن المرتبطة بالاحتلال الإسرائيلي في البحر الأحمر، في موقف قالت إنه رد على جرائم الإبادة التي يرتكبها الأخير في قطاع غزة.

وقال الناطق باسم جماعة الحوثيين محمد عبد السلام، اليوم الجمعة، إن "عدوانا أميركيا بريطانيا سافرا تعرضت له الجمهورية اليمنية حماية لإسرائيل ولوقف عمليات اليمن المساندة لغزة"، مضيفا أنهم "ارتكبوا حماقة بهذا العدوان الغادر، ومخطئون إن فكروا أنهم سيردعون اليمن عن مساندة فلسطين وغزة، فاليمن مستمر في موقفه الديني والإنساني وسيظل إلى جانب غزة بكل ما يستطيع، ولن يزيده هذا العدوان إلا صلابة وقوة".

ومضى المتحدث قائلا: "لا مبرر أبدا لهذا العدوان، فلم يكن من خطر على الملاحة الدولية في البحر الأحمر والعربي، والاستهداف كان وسيبقى يطاول السفن الإسرائيلية أو تلك المتجهة إلى موانئ فلسطين المحتلة".

ودوّت انفجارات في العاصمة اليمنية صنعاء ومحافظات الحديدة وذمار وصعدة وحجة بعد منتصف ليل الخميس الجمعة، فيما أكد الرئيس الأميركي جو بايدن أن قوات أميركية وبريطانية وبدعم من أستراليا والبحرين وكندا وهولندا "نفذت بنجاح ضربات ضد عدد من الأهداف التي يستخدمها الحوثيون في اليمن".    

وعقب الهجمات، ذكر قيادي حوثي أن جماعته سترد على الهجوم الأميركي البريطاني. وقال نائب وزير الخارجية التابعة للحوثيين حسين العزي، إن اليمن تعرض لهجوم "عدواني واسع من سفن وغواصات وطائرات أميركية وبريطانية وعلى واشنطن ولندن الاستعداد لدفع الثمن باهظا وتحمّل كافة العواقب الوخيمة لهذا العدوان السافر".

وكان زعيم جماعة الحوثيين عبد الملك الحوثي، قال الخميس، إن جماعته "لن تتردد في فعل كل ما تستطيعه وستواجه العدوان الأميركي"، متوعداً بأن "أي اعتداء أميركي لن يبقى أبداً دون رد".

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون