دون دليل.. بيلوسي تتهم بوتين بالوقوف وراء تظاهرات دعم غزة في أميركا

دون دليل.. بيلوسي تتهم بوتين بالوقوف وراء المظاهرات الأميركية المطالبة بوقف الحرب على غزة

28 يناير 2024
احتجاجات في شوارع أميركا تطالب بوقف إطلاق النار في غزة (Getty)
+ الخط -

قالت الرئيسة السابقة لمجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي، اليوم الأحد، إنها ترى أن بعض الاحتجاجات التي تشهدها الولايات المتحدة للمطالبة بوقف إطلاق النار في غزة قد يكون لها صلة بروسيا. ودعت بيلوسي مكتب التحقيقات الاتحادي إلى إجراء تحقيق في تمويل هذه الاحتجاجات دون تقديم دلائل.

ولم تقدم بيلوسي في التصريحات التي أدلت بها خلال مقابلة مع شبكة (سي.إن.إن) أي دليل على كلامها.

وخلال مقابلة مع شبكة "سي أن أن"، لم تقدم بيلوسي أي أدلة تثبت كلامها. وعندما سئلت عن تأثير هذه المواقف على الحزب الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية في نوفمبر/تشرين الثاني، قالت "بالنسبة لهم، الدعوة إلى وقف إطلاق النار هي رسالة من بوتين. لا تنخدعوا، هذا مرتبط بشكل مباشر بما يود (الرئيس الروسي فلاديمير بوتين) رؤيته".

وأضافت "أعتقد أن بعض هؤلاء المتظاهرين عفويون وعلى طبيعتهم وصادقون. وأرى أن بعضهم له صلة بروسيا. يجب التحقيق في بعض أوجه التمويل وأريد أن أطلب من مكتب التحقيقات الاتحادي التحقيق في ذلك".

وهذه التصريحات هي الأولى التي يتهم فيها مشرّع أميركي بارز بوتين بدعم متظاهرين أميركيين يطالبون بوقف إطلاق النار.

وشهدت الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة تنظيم احتجاجات للمطالبة بوقف إطلاق النار في غزة، ونُظم بعضها بالقرب من المطارات والجسور في مدينة نيويورك ولوس أنجليس، إلى جانب وقفات احتجاجية خارج البيت الأبيض ومسيرات في واشنطن. كما قاطع المتظاهرون خطب بايدن وفعالياته.

ويشن الجيش الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر الماضي، حربا مدمرة على غزة، خلفت حتى الأحد 26 ألفاً و422 شهيداً و65 ألفاً و87 مصاباً، معظمهم أطفال ونساء، وفق السلطات الفلسطينية، وتسببت في "دمار هائل وكارثة إنسانية غير مسبوقة"، بحسب الأمم المتحدة.

(رويترز)